الرئيسية / مجتمع مدني / حقوق وحريات

حقوق وحريات

البيت الأبيض يدعو للتحقيق في سقوط قتلى مدنيين في اليمن

دعا البيت الأبيض إلى فتح تحقيق في التقارير الواردة بسقوط مدنيين ومتطوعين في الهلال الأحمر في غارات جوية في المخا وتعز باليمن في وقت سابق هذا الأسبوع وحث التحالف الذي تقوده السعودية للقتال في اليمن على التزام الدقة في ضرب الأهداف.

أكمل القراءة »

مجلس حقوق الإنسان يرحّب باللجنة اليمنية للتحقيق في الانتهاكات

واس- جنيف: اعتمد مجلس حقوق الإنسان، اليوم، قراراً قدّمته المملكة العربية السعودية نيابة عن مجموعة الدول العربية، تحت البند العاشر، ينص على تقديم المساعدة التقنية وبناء القدرات لتعزيز حقوق الإنسان في اليمن، ويرحّب بتشكيل الحكومة اليمنية للجنة الوطنية؛ للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في البلاد. ...

أكمل القراءة »

إبادة الأرمن المزعومة

رسول طوسون* عد مصادقة مجلس الشيوخ الفرنسي على قانون تجريم من ينكر إبادة الأرمن المزعومة - سأشرح لماذا مزعومة - وجدنا أنفسنا ننهمك في نقاشات طويلة حول مشروعية القانون وحول حرية التعبير وحول ما يكمن من عداء تجاه الإسلام والمسلمين في نفوس الأوروبيين بشكل عام وفي نفوس الفرنسيين بشكل خاص، لا سيما العلمانيين منهم؛ حيث لم ننسَ قانون منع الحجاب في فرنسا التي تعتبر مهدا للديمقراطية!! أحب أن أوضح موضوع الإبادة قبل نقاش قانون التجريم الذي يهدف به الرئيس الفرنسي إلى جذب الأصوات الأرمنية وتصعيد الإسلاموفوبيا وسد أبواب الاتحاد الأوروبي أمام تركيا والتنافس في العالم الإسلامي وتشويه سمعة تركيا. هل كانت هناك حقا مجازر وصلت إلى حد الإبادة ضد الأرمن أم أنها كانت عبارة عن دعاية سياسية؟ أولا وقبل كل شيء: ينبغي أن نذكر أن الأحداث التي وقعت سنة 1915، والتي يزعم البعض أنها إبادة، إنما وقعت أثناء الحرب العالمية الأولى، أي وقعت في ظروف حربية استثنائية

أكمل القراءة »

باحثان سعوديان يحذّران من "فوضى الشباب" وانتقاد المراهقين

سبق- أبها: حذّر الباحثان السعوديان، الدكتور عبد الله بن علي أبو عرّاد، من قسم علم النفس بجامعة الملك خالد "فرع بيشة"، والدكتور سالم بن محمد المفرجي، من قسم علم النفس بجامعة أم القرى، من "فوضى الشباب" وانتقاد المراهقين أو السخرية منهم، مشيرين إلى أهمية الاقتراب والتعاطف والتواصل مع المراهقين وإشعارهم في أثناء التعامل بالقبول، والإعجاب والثناء والاحترام لشخصياتهم وأفكارهم والاستماع لهم. جاء ذلك من خلال دراسة علمية بأسلوب جديد، بعنوان "فعالية برنامج إرشادي انتقائي في مواجهة فوضى الشباب"، باتباع النظرية الانتقائية، وبتناول ظاهرة فوضى الشباب بأسلوب إرشادي جديد، في عصر أصبحت الممارسات الفوضوية هي لغة الشباب السائدة في التعبير عن أنفسهم ومتطلباتهم واحتياجاتهم وأسلوباً لحواراتهم ومناقشاتهم، وطريقة للضغط على الطرف الآخر.

أكمل القراءة »