الرئيسية / طب وصحة (صفحه 189)

طب وصحة

كيف تؤثر ممارسة الرياضة من قبل الأم الحامل على وزن طفلها؟

كتير أحيان منسمع بأمّهات عم يولدوا أطفال وزنهن زايد.. طيب ليش عم يصير هيك وشو الحل؟ بهالدراسة رح نشوف شو العلاقة بين ممارسة الحوامل للتمارين الرياضية وإنجاب أطفال غير زائدي الوزن... ممارسة الحامل للتمارين الرياضية وخاصة في الأشهر الأخيرة تؤدي لإنجاب أطفال غير زائدي الوزن: وجد باحثون في جامعة كولورادو للصحة العامة أنّ ممارسة الحامل للتمارين الرياضية، وخاصّةً خلال الأشهر الأخيرة من الحمل، تؤدي إلى إنجاب أطفالٍ غير ممتلئين

أكمل القراءة »

الذكرى المئوية الأولى لميلاد د. جوناس سالك.. مكتشف لقاح شلل الأطفال

البدايات: وُلِد جوناس سالك Jonas Salk في مدينة نيويورك الأمريكية في 28 تشرين الأول/أكتوبر من عام 1914، ليصبح واحدًا من أهم علماء القرن العشرين، ومخترع أول لقاح لمرض شلل الأطفال Poliomyelitis. نشأ نشأةً فقيرة لأبٍ يعمل في صناعة الثياب

أكمل القراءة »

الدكتور فؤاد اليوسف مؤلف مشارك في دراسة حول الزائدة الدودية

الدكتور فؤاد يوسف أحد أعضاء فريق مبادرة الباحثون السوريون يساهم كمؤلف مشارك في دراسة حول العوامل المحددة لتشكل الخراج داخل البطن* والتفجير عبر الجلد** بعد العمل الجراحي لاستئصال الزائدة الدودية المثقوبة عند الأطفال الدكتور فؤاد خريج كلية الطب البشري-جامعة دمشق عام 2006، وأنهى التخصص في الجراحة العامة عام 2012 في سورية، وهو حالياً في كندا لدراسة الماجستير في الجراحة التجريبية Experimental Surgery في جامعة McGill في مونتريال-كندا، ويعمل كطبيب في قسم جراحة الأطفال في Montreal Children's Hospital متزوج ولديه ابنتنان ^_^ وإليكم ملخص الدراسة: الهدف من الدراسة: بما أنه لا يوجد عوامل خطورة واضحة لتشكل الخراج داخل البطن بعد اسئصال الزائدة الدودية عند الأطفال، ولا يوجد استطبابات واضحة لتفجير هذا الخراج عبر الجلد بعد تشكّلها.قامت هذه الدراسة بمقاربة هذين الأمرين. طريقة البحث: تم استخدام طريقة logistic regression *** في تحديد عوامل الخطورة لحدوث الخراج داخل البطن بعد العمل الجراحي لاستئصال الزائدة المثقوبة عند الاطفال في آخر 5 سنوات وتم المقارنة بين تفجير الخراج أو العلاج بالصادات. النتائج: حدث الخراج البطني عند 42 مريض(14.8%) من أصل 284 مريض تمّ عندهم استئصال الزائدة المثقوبة

أكمل القراءة »

تلوث الهواء في بيوت المدخنين يعادل مستويات التلوث في أكثر المدن ازدحاماً…

يعتقد كثيرٌ من الناس أنَّ التلوث الخارجي في الزحمة أشدُّ خطراً من التدخين السلبي، ولكن أظهرت هذه الدراسة أن العيش مع مدخن يماثل تنفّس الهواء في أكثر مدن العالم تلوثاً، حيث يجعل التدخين في البيت الهواء مماثلاُ للهواء في المدن الكبرى كدلهي وبكين... ينتج عن التدخين جسيمات صغيرة جداً لا تُرى بالعين المجردّة تدعى PM 2.5 (يبلغ قطر الجزيئة 2.5 ميكرومتر أو أقل).

أكمل القراءة »

سرطان البروستات … العلاج الهرموني والمخاطر القلبية

العلاج الهرموني للرجال المصابين بسرطان البروستات بإمكانه أن يزيد من الفرص في حدوث مشاكل في القلب والدورة الدموية، وخاصة عند أخذ جرعات عالية. يُعتبر سرطان البروستات شائعاً، حيث أصيب أكثر من 41000 رجل في المملكة المتحدة بسرطان البروستات في عام 2011. لكن العديد من سرطانات البروستات تنمو ببطء شديد، ولا تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.

أكمل القراءة »

13- متلازمة شوغرين Sjögren’s Syndrome

متلازمة شوغرين عبارة عن اضطراب مناعي ذاتي التهابي مزمن يتميز بارتشاح الغدد خارجية الإفراز بالخلايا اللمفاوية مما يؤدي إلى قصور في عملها ، يراجع معظم المصابين بهذه المتلازمة بأعراض جفافية مثل جفاف الملتحمة (جفاف العين) xerophthalmia ، جفاف الفم xerostomia ، وضخامة في الغدة النكفية ، إذ أن هذه المتلازمة تصيب في البدء الغدد الدمعية والغدد المفرزة للعاب. تعتبر المتلازمة مرضاً شائع الحدوث، معظم الحالات تشخص بعد سن الأربعين وهي أشيع عند النساء ، وتكون إما منفردة لوحدها (متلازمة شوغرين الأولية) أو مترافقة مع أمراض مناعية أخرى (متلازمة شوغرين الثانوية) وغالباً ما تترافق مع الذئبة الحمامية الجهازية أو التهاب المفاصل الرثياني ما يعرف بالـ (روماتيزم).

أكمل القراءة »

المتلازمة 14: متلازمة تيرنر Turner Syndrome

اضطراب وراثي نادر يصيب الإناث بحيث تفتقر البنية المورثيّة للخلايا لوجود الزوج الطبيعي من الصبغيين الجنسيين XX . وعلى ندرته يعتبر من أشيع الاضطرابات الصبغية ، يحدث بمعدل إصابة واحدة لكل 2000 طفل أنثى. الأسباب: العدد الطبيعي للصبغيات عند الإنسان 46 صبغياً تحمل المورثات على أشرطة الـDNA المُكونة لها، وتُقسم إلى 44 صبغياً جسمياً إضافةً لصبغيين جنسيين (يحددان جنس الجنين ذكراً كان أو أنثى)، ولكل أُنثى طبيعية 44 صبغيّاً جسمياً إضافةً لصبغيّين جنسيّين XX(44-XX) ، في حين أن للذكر 44 صبغياً جسمياً إضافة لصبغيّين جنسيين XY (44-XY) .

أكمل القراءة »

15- متلازمة إهلر – دانلوس Ehlers-Danlos syndrome

متلازمة إهلر- دانلوس هي مجموعة من الاضطرابات الوراثية المتعددة التي تصيب الأنسجة الضامة Connective tissues في الجلد والمفاصل وجدران الأوعية الدموية بشكل أساسي، ويعد النسيج الضام خليطاً مركباً من البروتينات والمواد الأخرى التي تزود البنى الأساسية بالقوة والمرونة ، وهو يغطي حوالي 95% من الجسم لذلك يندر المرضى الذين لا يطورون أعراضاً. لهذا الاضطراب أكثر من 10 أشكال تشترك جميعها بإنتاج شاذ للكولاجين ومكونات النسج الضامة . يتميز المصابون بهذه المتلازمة عادةً بالمفاصل فائقة المرونة والمطاطية، إضافة للجلد الهش الرقيق الذي يعجز عن تحمل غرز الخياطة بعد الإصابة بالجروح الكبيرة ، وفي شكلٍ أشد وأخطر بما يسمى متلازمة إهلر- دانلوس "الوعائية" قد يحدث تمزق في جدران الأوعية الدموية والأمعاء والرحم

أكمل القراءة »

هذه الأمراض قد تسبّب أوبئة أخطر من الإيبولا (الجزء 2)

2 تحدثنا في المقال السابق عن الانلفونزا والاسهال، وكيف أن لهما تأثيرات كبيرة قد تفوق الإيبولا. ولدينا هنا 3 حالات أخرى قد لا تقل أهمية عن سابقتها.. *السّلّ السل هو عدوى بكتيريّة تصيب بليوني شخص كلّ عام متسبّبة بموت 1.3 مليون شخص.

أكمل القراءة »