الرئيسية / محمد ابوشمس (صفحه 2942)

محمد ابوشمس

الفردانية في مواجهة الإمبراطورية

أقف على ربوة المتفرج تجاه ما يحدث في إيران، وأمعن في السخرية ممن يرون في ما يجري بشائر ثورة شعبية ستعصف بنظام الملالي، كما أتمتع بالسخرية ممن يرى نظام الملالي نفسه معصوما من كل زلل سياسي.. فالطرفان يختصمان أمامي، ومن حسن الحظ أنهما في فيسبوك، وليس لأحدهما خيال كاف لينقد موقفه الشخصي مما يرى.. فالذين يقولون بالثورة الشعبية في إيران هم؛ في الحقيقة لا يحبون الثورات، بدليل أنهم انقلبوا عليها في مصر، وكفّروا أهلها...

أكمل القراءة »

حراك إيراني وتحرك تركي: العرب وإيران وتركيا.. أي مستقبل؟

خلال الأيام القليلة الماضية، كانت إيران وتركيا محور اهتمام النخب والأوساط الشعبية والسياسية والإعلامية العربية، إضافة للاهتمام الدولي بهاتين الدولتين. فإيران كانت تشهد حراكا شعبيا جديدا، امتد للعديد من المدن والمناطق، وقد بدأ التحرك احتجاجيا بسبب الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، وتحول إلى الاعتراض السياسي على النظام وسياساته الداخلية والخارجية. وبموازاة ذلك، كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يختتم جولة عربية- أفريقية؛ وصلت إلى السودان وتونس وتشاد، في حين كنا نشهد سجالا إعلاميا بين الرئيس التركي والمسؤولين الإماراتيين حول مسائل تاريخية، كما كانت تركيا تبدأ التحضير لإقامة مصنع للأسلحة في قطر، وتعزز الوجود العسكري التركي في هذا البلد، مع الإشارة إلى أنه سبق لتركيا أن واجهت خطر الانقلاب العسكري قبل حوالي السنة والنصف. ...

أكمل القراءة »

قائد الحرس الثوري الإيراني يعلن انتهاء احتجاجات "الفتنة"

أكد قائد الحرس الثوري الإيراني، الجنرال محمد علي جعفري، الأربعاء، أنه يستطيع إعلان "انتهاء الفتنة"، في إشارة إلى الاحتجاجات ضد السلطة والصعوبات الاقتصادية التي تشهدها إيران منذ نحو أسبوع. وقال جعفري، في تصريحات نشرها الموقع الإلكتروني للحرس الثوري: "في الفتنة هذه، لم يتجاوز عدد الذين تجمعوا في مكان واحد 1500 شخص، ولم يتجاوز عدد مثيري الاضطرابات 15 ألف شخص في كل أنحاء البلاد"...

أكمل القراءة »

واشنطن بوست: ما الحكمة من إهانة ترامب لباكستان علنا؟

  وتذهب الافتتاحية إلى أنه "مع ذلك فإن تلك التغريدة أثارت تساؤلا يطرح كثيرا حول تصريحات ترامب العامة: ما هو الهدف؟ هل كانت الإهانة العلنية الموجهة للحكومة الباكستانية جزءا من استراتيجية تم التفكير فيها بشكل جيد لتصحيح علاقة خارجية مهمة أصابها الخلل، أم أنها مجرد تعبير انفعالي؟، وبالنظر إلى سجل ترامب فإنه يبدو أن اختيار الاحتمال الثاني رهانا آمنا، حيث قال في تغريدته السابقة عن باكستان في تشرين الأول/ أكتوبر إن الإدارة (بدأت بتطوير علاقة أفضل بكثير مع باكستان وقياداتها)".   وتؤكد الصحيفة قائلة: "لا يبدو أن التغريدة الجديدة ستحقق نتائج مفيدة، حيث شجب الباكستانيون على مختلف ألوانهم السياسية الرئيس ترامب؛ واحتجت حكومة رئيس الوزراء شهيد خاقان عباسي، ومعها بعض الحق، في أن الأموال الأمريكية كانت مجرد سداد للتكاليف العسكرية الباكستانية بسبب دعم الحرب على الإرهاب، وأن البلد تحملت عشرات الآلاف من الضحايا في ساحة المعركة، وفي الحقيقة، لعبت باكستان لعبة مزدوجة لفترة طويلة، فكانت تحارب بعض فصائل حركة طالبان في الوقت الذي تدعم فيه فصائل أخرى، مثل شبكة حقاني، وستتسبب تغريدة ترامب المغرقة بتمسك المؤسسة الأمنية بتلك الاستراتيجية بدلا من التوقف عنها".   وتقول الافتتاحية: "إن كان الأمر كذلك ستنضم تغريدة ترامب إلى التغريدات الأخريات التي قوضت السياسات والتحالفات الأمريكية على مدى العام الماضي، حيث تسببت شتائمه الطفولية لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في تعقيد محاولات إيجاد مخرج سلمي للأزمة الناتجة عن أسلحة النظام النووية، وهجومه على قطر، التي تستضيف أكبر قاعدة عسكرية أمريكية، تسبب في تعميق الخلافات بين حلفاء أمريكا في الخليج العربي، بالإضافة إلى أنه كان هناك تهكم عشوائي على الحلفاء الأوروبيين، مثل بريطانيا وألمانيا والسويد". ...

أكمل القراءة »