الرئيسية / الاخبار / الحكم على رجل دين شيعي بالسعودية بالسجن 12 عام

الحكم على رجل دين شيعي بالسعودية بالسجن 12 عام

كشف حساب معتقلي الرأي، المتخصص بنشر معلومات عن المعتقلين السعوديين، أن السلطات أصدرت حكما بالسجن 12 عاما، وبعدها من السفر لمدة خمس أعوام، على رجل الدين الشيعي محمد الحبيب.

ونشر الحساب على تويتر تغريدة قال فيها: "السلطات تصدر حُكما بالسجن 12 عاما، وبعدها 5 سنوات منع من السفر ضد رجل الدين والناشط الحقوقي #محمد_الحبيب، وذلك بعد 3 سنوات من تمديد اعتقاله التعسفي على خلفية الرأي".

ويعرف الحبيب بدعمه للاحتجاجات الرافضة للتمييز المنهجي ضد الأقلية الشيعية في السعودية.

وتقول منظمة هيومن رايتس ووتش إن السعودية لا تتسامح عموما مع أشكال العبادة العلنية لأتباع الديانات الأخرى، وتُميّز بشكل منهجي ضد الأقليات المسلمة، لا سيما الشيعة الإثني عشرية والإسماعيلية، في مجالات تشمل التعليم الحكومي والنظام القضائي وحرية المعتقد والتوظيف".

عن

شاهد أيضاً

سقوط عبد الفتاح السيسي من معجم الشعبوية

يوم توجه المشير عبد الفتاح السيسي للمصريين، في صيف 2013، بطلب «التفويض الشعبي» لفض إعتصام رابعة بالقوة، بدا التوجّه «شعبوياً» عند قائد انقلاب 3 تموز/يوليو من ذلك العام، المتفيئ بجماهير 30 حزيران/يونيو. ثمّة من أخذته السكرة في ذلك الصيف المشؤوم، صيف الفض الدموي في رابعة والقصف الكيماوي للغوطة، لتلمّس ملامح «ناصرية» و»تشافيزية» و»تقدّمية» لهذه الشعبوية «السيسيّة»، وثمّة من أعطى الصدارة لطابعها كـ»شعبوية ذات منبت محافظ»، تحاصر جماعة الإخوان من على يسارها، لكن بشكل أساسي من على يمينها. كثيراً ما يجري استخدام مصطلح «الشعبوية» على نحو مبهم أو عشوائي أو فارغ. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *