الرئيسية / الاخبار / الحرس الثوري ينفي إصابة أهداف إيرانية في "قصف دمشق"

الحرس الثوري ينفي إصابة أهداف إيرانية في "قصف دمشق"

نفى قائد كبير في الحرس الثوري الأحد، إصابة أهداف إيرانية خلال القصف الإسرائيلي الأخير على دمشق، بحسب وكالة العمالة الإيرانية.


وقال القائد بالحرس الثوري الإيراني الميجر جنرال محسن رضائي إن "هذا كذب وغير صحيح (..)، لا تملك إسرائيل والولايات المتحدة القوة لمهاجمة مختلف مراكز إيران، ومراكزنا الاستشارية لم تصب بضرر"، على حد قوله.


وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن مساء السبت، شن غارات جوية على أهداف في ريف العاصمة السورية دمشق، بزعم أنها لإحباط عملية "خطط لتنفيذها الحرس الثوري الإيراني وحلفاؤه ضد إسرائيل".

 


وذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه الرسمي بموقع "تويتر" أنه تم "إحباط عملية إرهابية خطط لتنفيذها فيلق القدس الإيراني، ومليشيات شيعية ضد أهداف إسرائيلية".


وتابع أدرعي: "مقاتلات تابعة للجيش الإسرائيلي شنت ضربة على عدد من الأهداف الإرهابية في قرية عقربا جنوب شرقي دمشق لإحباط الهجوم"، موضحا أن "الغارة استهدفت نشطاء في فيلق القدس الإيراني، ومليشيات شيعية، حرصت في الأيام الأخيرة على تنفيذ عملية ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا من الأراضي السورية".

عن نورالدين اخمد

شاهد أيضاً

خالد بن سلمان يشكر ترامب لـ"دفاعه عن حلفائه الخليجيين"

وجه الأمير خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع السعودي الشكر إلى الولايات المتحدة الأربعاء لـ"تصديها لإيران بشكل لم يسبق له مثيل ودفاعها عن حلفائها الإقليميين" ضد ما وصفها بـ"هجمات غير مبررة". وفي تغريدة على حسابه في موقع تويتر، قال الأمير السعودي: "واجهت إدارة الرئيس ترامب عدوان النظام الإيراني والمنظمات الإرهابية بشكل لم يسبق له مثيل-نحن في المملكة العربية السعودية نشكر الرئيس على موقفه، وسنظل واقفين مع الولايات المتحدة ضد قوى الشر والعدوان الأخرق". وقال إن "الرياض تقف إلى جانب واشنطن في وجه "قوى الشر"، لافتا إلى أن ترامب ونائبه، مايك بينس، "أكدا اليوم هذا الموقف الذي اتبعه الرؤساء السابقون للولايات المتحدة، بمن فيهم باراك أوباما". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *