الرئيسية / الاخبار / جدل ديمقراطي حول الرد على منع عمر وطليب من زيارة فلسطين

جدل ديمقراطي حول الرد على منع عمر وطليب من زيارة فلسطين

تناولت صحف إسرائيلية تداعيات قرار حكومة الاحتلال المتعلق بمنع النائبتين عن الحزب الديمقراطي إلهان عمر ورشيدة طليب من زيارة الأراضي الفلسطينية المحتلة، قبل تراجعها في وقت سابق ووضع شروط على زيارة الأخيرة.


وقالت صحيفة "هآرتس" الأحد، إن الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة "يشهد جدلا داخليا حول الخطوات التي يتوجب القيام بها تجاه إسرائيل".


وبحسب الصحيفة "يسعى أعضاء الحزب اليساريون، إلى معاقبة إسرائيل عبر وقف الدعم العسكري لها، فيما يسعى التيار المركزي في الحزب إلى عدم اتخاذ أية خطوات ضد تل أبيب، لأن ذلك سيؤدي إلى تعزيز الدعم للرئيس ترامب".

 

ويسعى الشق اليساري في الحزب الديمقراطي، إلى فرض عقوبات على السفير الإسرائيلي في واشنطن رون دريمر، وإلى مواصلة مهاجمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بسبب طريقة تعامله مع قضية زيارة طليب وعمر.


فيما يرى التيار المركزي في الحزب، أن إثارة القضية إعلاميا في الولايات المتحدة قد يؤدي إلى استفادة ترامب منها سياسيا، وهذا ما لا يرغب فيه الديمقراطيون. 


وفي وقت سابق، قالت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، إن أعضاء في الحزب الديمقراطي بالكونغرس، يدرسون اتخاذ إجراءات ضد كبار المسؤولين في الحكومة الإسرائيلية وإدارة الرئيس الأمريكي ترامب.


وأشارت الصحيفة إلى أن حوالي 12 عضوًا منهم، بمن فيهم أعضاء يهود، بدأوا مناقشات حول "كيفية ربط انعدام الثقة العميق بالممثلين الإسرائيليين، بمن فيهم سفير إسرائيل في واشنطن، رون دريمر، والسفير الأمريكي لدى تل أبيب، ديفيد فريدمان".


"نزع الثقة"

 

 ويدرس أعضاء الكونغرس، الإعلان عن "نزع الثقة بدريمر والمطالبة بفتح تحقيق في سلوك فريدمان"، ونقلت عن مسؤول كبير بالكونغرس قوله: "نحن نفحص كل خياراتنا. في ما يتعلق بدريمر، سبق وأن كان هناك عدم ثقة به من جانبنا، ولكن الآن هناك انعدام ثقة صعب".


وأضاف المسؤول الذي لم تسمه الصحيفة: "من غير الواضح ما إذا كان يمثل حكومته (دريمر)، لقد وعد بأمور لم ينفذها وليس من الواضح ما إذا كانت هناك أي فرصة لتنفيذها".


ووفقا لمصادر الكونغرس، فقد "شارك زعيم الأغلبية ستاني هوير من ولاية ميريلاند أيضًا في بعض المداولات، ولكن المتحدثة باسمه، كيتي غرانت، قالت إنه ليس ضالعًا في هذه القضية".


"قرار غير محترم"

 
ومع ذلك، فقد أشار هوير إلى قرار إسرائيل بشأن طليب وعمر، قائلًا إنه "مخيب جدًا للآمال، وغير محترم وغير مقبول". ووفقًا له فإن "هذا جرح في التحالف الأمريكي مع إسرائيل".


وقالت مصادر في الحزب الديمقراطي، إن الحزب أبدى غضبه على نشر مسار رحلة عمر وطليب، وقالوا إن المشرعين الأمريكيين يخشون عدم ثقتهم في اتصالاتهم مع السفارة الإسرائيلية.


ويدرس المشرعون الديمقراطيون اتخاذ إجراء ضد سفير ترامب في إسرائيل، ديفيد فريدمان، الذي دافع عن قرار الاحتلال الخميس، حين أشار إلى قوانين الدولة ضد حركة المقاطعة بي دي أس (BDS) التي تدعمها عمر وطليب بشكل متحمس.


وقال مسؤول آخر في الكونغرس إن المجموعة من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين قد يطلبون إجراء تحقيق عام من قبل لجنة المراقبة في "الدور الذي لعبه السفير فريدمان في منع أعضاء كونغرس من دخول إسرائيل"..

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

مهنة خطرة!

https://www.youtube.com/embed/IJxBmvTyNQU

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *