الرئيسية / الاخبار / قصف النظام السوري يواصل حصد مزيد من المدنيين في إدلب

قصف النظام السوري يواصل حصد مزيد من المدنيين في إدلب

قالت وسائل إعلام تابعة للمعارضة السورية، إن قوات النظام ارتكبت "مجزرة" في ريف حلب الغربي راح ضحيتها 8 مدنيين بعد ساعات قليلة، من قتل طائرات روسية أكثر من 50 قتيلا في قصف على محافظة إدلب.

وقتل 8 أفراد من عائلة واحدة (أم وأطفالها)، فيما أصيب رب الأسرة بجروح، جراء قصف بالمدفعية الثقيلة على بلدة عنجارة بريف حلب الغربي.

من جانبها كشفت منظمة الخوذ البيضاء (الدفاع المدني بمناطق المعارضة)، أن الطيران الذي شن الهجوم الدامي على سوق بمعرة النعمان جنوب إدلب أمس الإثنين، وراح ضحيته 39 مدنيا كان روسيا.

 

ونشرت المنظمة بيانات عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، حول الحادثة قالت فيها: "بناء على المعلومات التي قدمتها خدمة الراصد بالدفاع المدني السوري، وفي تمام الساعة 8.30 صباح يوم الاثنين، أقلعت طائرة حربية روسية من مطار حميميم متجهة نحو الجنوب الشرقي لمحافظة إدلب، تلاها في الساعة 8.40 صباحا تحليق روسي دائري فوق معرة النعمان، لتشاهد الطائرة أخيرا فوق معرة النعمان محلقة بشكل دائري في تمام الساعة 8.42 صباحا.



وتابع البيان: "بدأت الطائرة الروسية بتفيذ أولى غاراتها في تمام الساعة 8.36 دقيقة، حيث نفذت 4 غارات جوية، منها غارة مزدوجة وهي التي تسببت بارتقاء عنصر من الدفاع المدني والعدد الأكبر من المدنيين، لتستمر بتحليقها لتمام الساعة التاسعة صباحا".

وأضاف" "حلقت بعدها طائرة استطلاع روسية لتفسح المجال لطائرات النظام التي أقلعت من مطاري حماة والتيفور نحو معرة النعمان، لتنفذ تحليقا دائريا، وتساهم في استهداف المدينة ب 5 غارات جوية تسببت في تأخير عمليات البحث والإنقاذ، باستهدافها فرق الدفاع المدني المستجيبة والطرق المؤدية إلى مكان المجزرة على أطراف المدينة.

وتابع البيان: "نفذت الطائرة الروسية المهمة المعتادة في قصف المراكز المدنية والأسواق بأربع غارات سبيت دمارا هائلا" في المنطقة المستهدفة، وضحايا بالعشرات في ساعة اكتظاظ السوق صباحا".

يذكر أن الطائرات الروسية، تسببت في مقتل 39 مدنيا بعد قصفها لأحد الأسواق الشعبية، داخل مدينة معرة النعمان، في ريف إدلب الجنوبي معظمهم نساء وأطفال.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

أيتام بريطانيون بمخيم عائلات تنظيم الدولة بسوريا (شاهد)

قالت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" إنها عثر على ثلاثة أطفال أيتام، يعتقد أنهم بريطانيون، في أحد المعسكرات التي يتحجز فيها عائلات مقاتلي تنظيم الدولة في سوريا. وتابعت الهيئة بأن، أميرة، وهبة، وحمزة، عالقون منذ سنوات في سوريا، ويواجهون الخطر ويريدون العودة إلى بلدهم. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *