الرئيسية / الاخبار / موسكو تحقق لمعرفة مصير بحارة روس بهجوم خليج عمان

موسكو تحقق لمعرفة مصير بحارة روس بهجوم خليج عمان

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو تجري تحقيقا بشأن مصير البحارة الروس ضمن أفراد طاقم الناقلة فرنت ألتير التي تعرضت، اليوم الخميس، لهجوم في خليج عمان، قرب ساحل إيران.

 

وتعرضت ناقلتا نفط في خليج عمان قرب سواحل إيران، إلى هجوم، أدى إلى اشتعال النيران في إحداهما وإصابة طفيفة لأحد أفراد طاقم السفينة.


وقالت وكالة "بلومبرغ" الأمريكية، إن ناقلة النفط "فرنت ألتير" التي شب فيها الحريق تم تحميلها بالنفط من أبوظبي قبل الانطلاق بالبحر وفق بيانات أولية، فيما ذكرت رويترز أن ناقلة النفط الثانية "كاريدجس" كانت في طريقها من الجبيل بالسعودية لسنغافورة محملة بشحنة ميثانول.

 

اقرأ أيضا: هجوم يستهدف ناقلتي نفط بخليج عمان.. وإيران تنقذ 44 بحارا

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، عن مصادر، أن سفنا إيرانية أنقذت 44 بحارا أجنبيا بعد تعرض ناقلتي نفط لهجوم ببحر عمان، وقامت بنقلهم إلى ميناء جاسك الإيراني.

 

وكشف مسؤول كبير في شركة سي.بي.سي الحكومية التايوانية لتكرير النفط عن أن ناقلة تستأجرها الشركة لجلب وقود من الشرق الأوسط تعرضت لهجوم في وقت سابق اليوم الخميس.

 

وقال وو آي-فانغ رئيس قسم البتروكيماويات في الشركة لرويترز إن الناقلة فرنت ألتير كانت تحمل 75 ألف طن من النفتا عندما "أصابها طوربيد في ما يبدو" عند الظهر تقريبا بتوقيت تايوان (0400 بتوقيت غرينتش)، مؤكدا أنه تم إنقاذ جميع أفراد الطاقم.


اقرأ أيضا: قفزة بأسعار النفط بعد هجوم ضد ناقلتي نفط في خليج عمان


ووفقا لبيانات الشحن على ريفينيتيف آيكون فقد شوهدت فرنت ألتير للمرة الأخيرة في خليج عمان قبالة ساحل إيران بعد تحميل حمولتها من الرويس في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

عن editor

شاهد أيضاً

ترامب يهاجم عمدة لندن مجددا.. هكذا وصفه

عاد رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب السبت، إلى مهاجمة رئيس بلدية لندن صادق خان، بعد مقتل ثلاثة أشخاص في المدينة خلال أقل من 20 ساعة. وكتب ترامب في تغريدة نشرها بموقع "تويتر": "تحتاج لندن لرئيس بلدية جديد في أسرع وقت ممكن (..)"، واصفا خان بأنه "كارثة" وسيجعل فقط الأمور تزداد سوءا، وفق قول الرئيس الأمريكي.   وقام ترامب بإعادة نشر تغريدة للمعلقة اليمينية كاتي هوبكنز التي وصفت لندن بأنها "مدينة الطعن"، وقالت: "هذه لندستان التي يرأسها خان"، بحسب تعبيرها...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *