الرئيسية / الاخبار / مخطط إسرائيلي لشق طريق التفافي أمني من أراضي دير الحطب و عرموط

مخطط إسرائيلي لشق طريق التفافي أمني من أراضي دير الحطب و عرموط

شبكة ابو شمس الاخبارية- نابلس

كشف مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة، غسان دغلس عن مخطط الاحتلال لشق الطريق الالتفافي الأمني من أراضي قريتي دير الحطب وعزموط، شرق نابلس.

وقال في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: إنه لن يقتصر على الاستيلاء على 20 دونماً، وإنما مصادرة نحو 400 دونم لصالح هذا الطريق الخطير جدا.

وحذر دغلس أنه اذا ما تم شق هذا الطريق الأمني لصالح مستوطنة (ألون موريه) سيُحرَم المواطنون من دخول أراضيهم، مشيراً إلى أنه سيكون اليوم إعلان في قريتي عزموط ودير الحطب لأصحاب الاراضي ليتم مراجعتها غداً الثلاثاء على الفور من أجل تقديم الاعتراضات القانونية.

وأوضح مسؤول ملف الاستيطان، أنه وفق المخططات الإسرائيلية والتي ستركز على الطرق الالتفاية الأمنية للمستوطنين وتأهيلها سيتم تطبيق هذه الطرق وستشكل حوالي 7 % من مساحة الضفة الغربية، عدا عن المساحة الأمنية للمستوطنات التي تقدر بنحو 10 % إلى جانب مساحة المخططات الهيكلية المقرة لفرض أمر واقع على الأرض.

وأشار دغلس إلى أن تنفيذ هذا الطريق سيمنع أصحاب الأراضي من الاقتراب منها نهائياً وستحوي على أبراج عسكرية وأسلاك شائكة، والدخول إليها يتم فقط من خلال التنسيق ليوم واحد في السنة، مشدداً على أن هذه الإجراءات الاحتلالية مرفوضة والتصدي لها يكون من خلال تصعيد المقاومة الشعبية وصمود الأهالي.

عن نورالدين اخمد

شاهد أيضاً

دراسة: جهود حثيثة لنزع الشرعية الإسرائيلية في عالم الرياضة

أجرى معهد إسرائيلي، دراسة حول الجهود الحثيثة لنزع الشرعية الإسرائيلية في عالم الرياضة، لافتا إلى أن "الرياضيين الإسرائيليين واجهوا في السنوات الأخيرة عددا من الحوادث من قبل رياضيين عرب ومسلمين، رفضوا التنافس أمامهم، كتعبير عن نزع الشرعية عن إسرائيل". وقالت الدراسة الصادرة عن معهد أبحاث الأمن القومي التابع لجامعة تل أبيب، وترجمتها "شبكة ابوشمس" إن "منظمات حركة المقاطعة العالمية بي دي أس BDS تحاول أن تثير المزيد من التشويش على إسرائيل، بحرمانها من المشاركة في فعاليات رياضية، فضلا عن المحاولات الحثيثة لمنع تنظيم فعاليات ومسابقات رياضية داخل إسرائيل". وأوضحت الدراسة التي أعدها الباحثون ميخال خاتوئيل وتومار فادلون ولوك فيرتنافي أن "إسرائيل تحاول مواجهة هذه الجهود المعارضة لها من خلال التعاون مع أوساط سياسية واتحادات رياضية حول العالم، في ظل أن هذه الأحداث الرياضية تصل إلى قطاعات واسعة من الكرة الأرضية، ولعلها ليست أقل أهمية من الجبهة السياسية والدبلوماسية الدولية"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *