الرئيسية / الاخبار / منظمة إسلامية تطالب بوقف إعدامات العلماء بالسعودية

منظمة إسلامية تطالب بوقف إعدامات العلماء بالسعودية

دعت "الجمعية العالمية لعلماء المسلمين" في تركيا، السعودية إلى وقف بحق 3 دعاة بارزين تتحدث تقارير صحفية لم ترد عليها المملكة أنها ستُنفذ بعد نهاية شهر رمضان الجاري.

وفي البيان الذي نشرته الجمعية غير الحكومية، أكدت على أنها تعارض بشدة ما وصفته بـ"الموقف المتهور" للمملكة ضد العلماء والدعاة، كما تعارض كل ظلم يطال أهل العلم في كافة أنحاء العالم.

ودعت المسلمين في كافة أنحاء العالم إلى إظهار معارضتهم اللازمة لهذه الخطوة إن صح ما تناقلته وسائل الإعلام.

وطالبت الجمعية من الحقوقيين ومنظمات حقوق الإنسان الدولية، التعامل بجدية مع ادعاءات أحكام الإعدام بحق مجموعة من العلماء والدعاة في السعودية، ونقلها إلى الرأي العام العالمي.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعقيب من السلطات السعودية بشأن احتمال تنفيذ حكم الإعدام بحق الدعاة الثلاثة البارزين في البلاد، كما لم يصدر عن تلك السلطات ما يؤكد أو ينفي صحة هذه الأنباء.

والأربعاء الماضي، انطلق هاشتاغ "إعدام المشايخ جريمة" على حساب "معتقلي الرأي"، المعني بحقوق الموقوفين بالسعودية عبر "تويتر"، إثر ورود أنباء بشأن احتمال إعدام المشايخ سلمان العودة، وعوض القرني، وعلي العمري.

 

 هذه سيرة الدعاة الذين تنوي السعودية إعدامهم (إنفوغراف)

ولاقى الهاشتاغ تفاعلا واسعا على منصات التواصل العربية؛ إذ عبّر آلاف من خلاله عن غضبهم الشديد من احتمال أن تنفذ السلطات السعودية هذا القرار، مؤكدين أن الدعاة الثلاثة رموز مجتمعية وليسوا إرهابيين.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين ونشطاء في البلاد، أبرزهم الدعاة سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري، وعادة لا تذكر المملكة أعداد الموقوفين لديها، وتربط أي توقيفات بتطبيق القانون.

وقال موقع بريطاني بارز، الثلاثاء الماضي، إن السلطات السعودية ستصدر أحكاما بالإعدام على العودة والقرني والعمري، الذين تم اعتقالهم ضمن حملة واسعة شملت مفكرين ونشطاء.

وقال الصحفي البريطاني ديفيد هيرست في تقرير بموقع "ميدل إيست آي" - ترجمته "شبكة ابوشمس" إن مصدرين حكوميين سعوديين أبلغاه أن الأحكام "ستصدر عليهم بتهم متعددة تتعلق بالإرهاب وسيتم إعدامهم بعد وقت قصير من شهر رمضان".

وأضاف أن المصدرين الحكوميين أكدا التوجه لإصدار أحكام الإعدام على الدعاة الثلاثة الذين كان من المفترض أن يمثلوا في جلسة محاكمة في الأول من أيار/مايو الجاري قبل أن يتم تأجيلها لإشعار آخر.

ويقول أحد المصدرين إن السلطات لن تنتظر كثيرا، مضيفا "بمجرد صدور الحكم سيتم إعدام هؤلاء الرجال"، فيما قال المصدر الآخر  إن السلطات ستستغل ضعف ردة الفعل على إعدام الـ37 معتقلا مؤخرا، لتنفيذ الإعدامات الجديدة.

عن

شاهد أيضاً

روحاني يرد على العقوبات الأمريكية بالشتائم والوعيد

علق الرئيس الإيراني حسن روحاني، الثلاثاء، على العقوبات الأمريكية الجديدة التي استهدفت المرشد الإيراني، علي خامنئي، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، وفضل إطلاق الشتائم على البيت الأبيض.   ووصف روحاني البيت الأبيض بأنه "متخلف عقليا"، في وصف سبق وأن أطلقته طهران على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وفي كلمة نقلها التلفزيون الرسمي على الهواء مباشرة، قال روحاني إن العقوبات على خامنئي ستفشل، لأنه لا يملك أرصدة في الخارج، وإن جولة العقوبات الأخيرة مؤشر على يأس الولايات المتحدة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *