الرئيسية / الاخبار / كابول تستدعي دبلوماسيا باكستانيا احتجاجا على "تدخل عمران خان"

كابول تستدعي دبلوماسيا باكستانيا احتجاجا على "تدخل عمران خان"

احتجت الحكومة الأفغانية السبت، على تصريحات رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان حول محادثات السلام الأفغانية الجارية، وعبرت عن ذلك باستدعاء دبلوماسي باكستاني لتفسير تصريحات خان.


وقال المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية الأفغانية صبغة الله أحمدي إن "الوزارة استدعت الدبلوماسي للاحتجاج على تصريحات اعتبرتها تدخلا صريحا في الشأن الأفغاني".


وكتب أحمدي على "تويتر": "تعتبر أفغانستان تصريحات عمران خان الأخيرة تدخلا صريحا في شؤون أفغانستان الداخلية وتعتبر تصريحات رئيس الوزراء عودة إلى موقفه السابق".

 


وهذه رابع مرة في غضون شهر ونصف تقريبا تطلب فيها كابول تفسيرا من إسلام أباد، بشأن تصريحات تتعلق بمحادثات السلام، التي تهدف إلى إنهاء الحرب المستمرة في أفغانستان منذ 17 عاما.


وفي أواخر آذار/ مارس استدعت أفغانستان سفيرها من إسلام أباد بسبب اقتراح خان بأن تشكيل حكومة أفغانية مؤقتة قد يسهل محادثات السلام بين المسؤولين الأمريكيين وحركة طالبان، وعاد السفير بعد وقت قصير بعدما أوضحت باكستان أن تصريحات خان اقتُطعت من سياقها.


لكن وسائل إعلام أفغانية ذكرت أن خان تحدث مجددا عن الأمر الجمعة، أمام حشد في باكستان وأوضح أن تصريحاته الأصلية كانت "نصيحة أخوية".

عن editor

شاهد أيضاً

هكذا علق كيم على أول قمة تجمعه بالرئيس الروسي

علق الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، اليوم الخميس، على أول قمة تجمعه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.   وقال كيم بعد نحو ساعتين من المحادثات المباشرة "لقد أجرينا للتو تبادلا مفيدا جدا لوجهات النظر حول قضايا ذات اهتمام مشترك". وكانت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أعلنت مغادرة كيم جونغ أون البلاد متوجها إلى روسيا على متن قطار، موضحة أن من بين أعضاء الوفد المرافق له وزير الخارجية ري يونغ هو الذي أكد للصحافيين بعد قمة فيتنام أن موقف بلاده "لن يتغير أبدا"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *