الرئيسية / الاخبار / سيدة أعمال كويتية تفجر جدلا بحديثها عن الحجاب (شاهد)

سيدة أعمال كويتية تفجر جدلا بحديثها عن الحجاب (شاهد)

فجّرت سيدة أعمال كويتية، جدلا واسعا، بحديثها عن الحجاب في بلدها، وإرثه التاريخي.

 

سيدة الأعمال، فارعة السقاف، التي تدير منظمة "لوياك" المختصة في مجالات التنمية، ظهرت في فيلم وثائقي بعنوان "kuwait and the next generation"، أنتجته قناة هولندية حول "لوياك"، قالت فيه السيدة الكويتية إن الكويت تعود شيئا فشيئا إلى حقبة السبعينات، التي سبقت تحكم "الإخوان المسلمين" في قطاع التعليم، وعدة جهات حكومية.

 

وأضافت: "شرعوا بمنع كل ما يسعدك، كل شيء حرام، من موسيقى ورقص، وفنون، حتى الحجاب، لم ألتق بأي فتاة محجبة خلال فترة دراستي، لم يوجد في المدرسة كلها بكافة المراحل، أي فتاة ترتدي الحجاب".

 

وقالت السقاف إنها لا تجد مشكلة مع الحجاب، الذي هو في النهاية مجرد وشاحة لتغطية الرأس، مضيفة: "لكن عندما يكون أسودا بالكامل، ألا يخيفك ذلك؟".

 

وأثارت تصريحات السقاف سخطا واسعا من قبل الشارع الكويتي، الذي اعتبر أن مثل هذه التصريحات تسعى إلى نزع الطابع الإسلامي عن الكويتيين، واعتباره دخيلا عليهم.

 

وقال عضو مجلس الأمة، ثامر السويط، إن "الحجاب فرض وواجب على كل مسلمة. وما دام فرض من الله عز وجل، فلا مجال للاستهزاء! وما كان لِمُؤْمِنٍ ولا مُؤْمِنَةٍ إِذا قضى الله وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لهم الْخِيَرَةُ من أمرهم".

 

فيما دافع النائب في البرلمان، أحمد نبيل الفضل، عن السقاف، قائلا إن تصريحها أخرج من سياقه، متهما جهات "إخوانية"، بإثارة البلبلة في الموضوع.

 

وفي الوقت الذي دافع به كتاب وكاتبات عن فارعة السقاف، انبرى مغردون للتأكيد على قدسية الحجاب لدى المجتمع الكويتي، متهمين رائدة الأعمال الشهيرة بمحاولة "العبث" بتراث الكويتيات المنبثق من تعاليم الدين الإسلامي.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

إيران: لن نسمح لأي دولة بأخذ مكاننا في سوق النفط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *