الرئيسية / الاخبار / رسالة حادة من مفتي الأسد لحماس عبر عضو بـ"م.ت.ف" (شاهد)

رسالة حادة من مفتي الأسد لحماس عبر عضو بـ"م.ت.ف" (شاهد)

وجه مفتي النظام السوري، أحمد بدر الدين حسون، الأحد، رسالة عنيفة إلى حركة "حماس"، على خلفية لقائه مسؤولا في السلطة الفلسطينية.

 

وبحسب ما نقل تلفزيون "فلسطين" الرسمي، فإن حسون قال خلال لقائه مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير: "بالنسبة للوضع في غزة أقول لحماس إن كان بقي عندهم ذرة إيمان بالله فما فعلتموه بسوريا لا تفعلوه بغزة، وما فعلتموه في مصر وليبا واليمن لا تفعلوه بغزة".

 

وتابع خلال اللقاء الذي عقد في مقر وزارة الأوقاف بدمشق: "إذا أردتم دولة قائمة على حزبكم، فالله يشهد أننا لن نرضى بها، وأقول لهم استيقظوا ولا تقدموا الحزب على الله، ولا تقدموا المناصب والمكاسب على رسالة هي رسالة الله للكون".

 

وكانت وسائل إعلام فلسطينية، قالت إن عبد الهادي شرح لحسون، "ممارسات حماس الأخيرة في قطاع غزة من خلال حكمها للقطاع بالحديد والنار واتباع سياسة كم الأفواه".

 

وأشار عبد الهادي إلى "قمع حماس للشعب الفلسطيني الذي يطالب بالعيش الكريم، ويرفض الضرائب التي تفرضها حماس لمشروعها الفئوي المتساوق مع مشروع صفقة القرن"، بحسب ما نقلت مواقع فلسطينية.

 

وأوضحت وسائل إعلام أن حسون أثنى على رئيس السلطة محمود عباس، وأشاد بـ"صموده في مواجهة المؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسطينية".

 

وأشار حسون إلى "أننا ننام ونصحو ومحور حياتنا فلسطين، وأن ارتباطنا بفلسطين ليس ارتباط حدود فقط بل ارتباط عقيدة ومن يتخلى عن فلسطين يتخلى عن عقيدته".

 

وأضاف: "أقول لأخي الرئيس أبو مازن الذي يقود الموقف الفلسطيني بكل عزم وحزم وأوجه له التحية بقطع علاقاته مع الأمريكان، يوم أعلنوا انهم يريدون صفقة القرن وجاؤوا إلى القدس بسفارتهم. وأقول له لا تحتاج إليهم وإنما هم سيحتاجون إليك يوماً فإن الساعة قريبة التي يأتي فيها من نقلوا سفارتهم للقدس ليرجوك أن تعترف فلسطين بسفارتهم وستبقى فلسطين تسكن في قلوب أبنائها إبراهيم واسحاق ويعقوب ويوسف وموسى ومحمد كل يصلي في مسجده وستبقى الخليل غير مقسمة، فإن قسموها هم نحن لن نقسمها أبداً".

 

وتابع: "وصفقة القرن ستسقط ويسقط ترامب معها ولكن فلسطين ستبقى وشعب فلسطين سيبقى وسوريا أقولها لكم رسالة لن تتخلى عن فلسطين ولو جعلوا سوريا سويسرا".

 

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

أردوغان يتوقع أن تحقق الأمم المتحدة بملابسات وفاة مرسي

توقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، أن تبحث الأمم المتحدة في ملابسات وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي وستحاسب المسؤولين عنها.   وقال أردوغان خلال كلمة في مؤتمر صحفي نادر مع صحفيين أجانب في إسطنبول: "المدعو السيسي ظالم وليس ديمقراطيا، لم يصل إلى الحكم بالطرق الديمقراطية". وتوفي مرسي بعد إصابته بأزمة قلبية في محكمة بالقاهرة يوم الاثنين خلال محاكمته بتهم التخابر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *