الرئيسية / الاخبار / ما هي خطط السيسي لتمرير تعديل الدستور على الشعب؟

ما هي خطط السيسي لتمرير تعديل الدستور على الشعب؟

أكد مراقبون وسياسيون أن موافقة مجلس النواب المصري "المتوقعة" على التعديلات الدستورية المزمع مناقشتها والتصويت عليها تعد الخطوة الأولى نحو إقرار تعديل الدستور بما يوافق هوى السلطات الحالية، ولكنها ليست الأخيرة.

وتنص المادة 26 من الدستور الحالي على أنه إذا وافق على التعديل ثلثا عدد أعضاء المجلس، عُرض على الشعب؛ لاستفتائه عليه، ويكون التعديل نافذاً من تاريخ إعلان النتيجة، وموافقة أغلبية عدد الأصوات الصحيحة للمشاركين في الاستفتاء.

أبرز مقترحات تعديلات الدستور، تعديل مدة الرئاسة إلى 6 سنوات بدلًا من 4، ووضع أحكام انتقالية بخصوص الرئيس الحالي تتيح له البقاء في الحكم حتى 2034، عبر الترشح مجددًا لولاية ثالثة ورابعة.

كما تنص إحدى المواد على إعادة صياغة وتعميق دور الجيش، وجعل تعيين وزير الدفاع بعد موافقة المجلس الأعلى، وإلغاء الهيئة الوطنية لكل من الإعلام والصحافة.

الإعلام والأقباط

وكشفت مصادر صحفية مطلعة لـ"" أن "هناك العديد من البرامج المكثفة إعلاميا تنوي الحكومة طرحها تباعا على الصحف والمواقع الإلكترونية، والفضائيات من أجل الحشد للنزول من أجل التصويت على الدستور سواء بنعم أو لا ".

وبيًن أن "الحكومة تبحث عن زيادة الأعداد المشاركة بغض النظر عن التصويت من أجل إبراز اللقطة للعالم أن هناك أعداد غفيرة من الشعب معنية بقضية التعديلات الدستورية، وأن هناك رغبة شعبية في المشاركة السياسية".

 

 

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

هذا ما وجدته تركيا بعد تحليل أجهزة "جاسوسي الإمارات"

قامت المخابرات التركية، بتحليل أجهزة حاسوب مشفرة للفلسطينيين اللذين تتهمهما بأنهما جاسوسان لصالح الإمارات على الأراضي التركية. وبحسب صحيفة "ديلي صباح" التركية وفق ما ترجمته ""، فإنه "بعد تحليل الأجهزة من المختصين، بينت طبيعة النشاطات المشبوهة للعميلين أنها كانت مقابل المال". وأضافت الصحيفة، أنه "تم العثور على أدلة على التحويلات المالية من خلال البنوك التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا لها، في أجهزة الكمبيوتر المشفرة التي تم ضبطها في حجرة خفية لدى مقر المتهمين، الذي وصفه المسؤولون الأتراك بأنه قاعدة عصابة التجسس، حسبما ذكرت المصادر". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *