الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / مخاوف فشل محادثات واشنطن وبكين تعزز مكاسب الدولار

مخاوف فشل محادثات واشنطن وبكين تعزز مكاسب الدولار

ارتفع سعر صرف الدولار في تعاملات الاثنين، مع تنامي المخاوف من عدم توصل محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين إلى تسوية للخلاف التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.


ويرتفع الدولار بفضل إغراء العملة الأمريكية كملاذ أمن، في حين يجمع المستثمرون العملة الأكثر سيولة في العالم وسط مخاوف من تباطؤ اقتصادي عالمي حاد.


وتتجه العملة الأمريكية لتحقيق مكاسب لليوم الثامن على التوالي.


وسيضغط المفاوضون الأمريكيون على الصين هذا الأسبوع لإصلاح نهجها إزاء حقوق الملكية الفكرية للشركات الأمريكية.


والمحادثات رفيعة المستوى في بكين محور اهتمام المستثمرين ويرى كثيرون أن فرص التوصل إلى اتفاق تجاري ضعيفة ويتوقعون تمديد المهلة التي تنتهي في أول آذار/مارس لزيادة الرسوم الأمريكية على الواردات القادمة من الصين.


وزاد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات أخرى، هامشيا إلى 96.74.


وزاد الفرنك السويسري 0.1 بالمئة إلى 1.0006، في حين نزل اليورو قليلا أمام الدولار إلى 1.1322 دولار بينما ارتفع الدولار الاسترالي 0.1 بالمئة إلى 0.7096 دولار أمريكي بعد أسبوع كارثي خسر خلاله 2.2 بالمئة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

استياء إسرائيلي من فيلم "الممر" المصري.. هل يتحرك نتنياهو؟

قالت كاتبة إسرائيلية إنه "في ذروة العلاقات الوثيقة بين مصر وإسرائيل يخرج الفيلم السينمائي المصري "الممر"، الذي يصور اليهود على أنهم مصاصو دماء، لا سيما أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وبنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية يعلنان عن علاقات مميزة وخاصة تجمعهما". وأضافت سمدار بيري، الخبيرة الإسرائيلية في الشؤون العربية، في مقالها بصحيفة يديعوت أحرونوت، وترجمته "شبكة ابوشمس"، أن "الفيلم المصري الذي يحاكي حقبة ما بعد هزيمة 1967، وحرب الاستنزاف، وصولا إلى حرب 1973، يصور الجيش الإسرائيلي بأنه سادي". وأكدت أن "الفيلم تحول إلى حديث الساعة في العالم العربي، وهو يتحدث بصورة واضحة عن ضرورة إيقاع الهزيمة بالعدو الإسرائيلي، مع العلم أن إسرائيل لم تعد في أدبيات السينما المصرية توصف بأنها العدو الصهيوني، وإنما العدو الإسرائيلي"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *