الرئيسية / الاخبار / إذا كنت تشخر خلال النوم.. ربما عليك مراجعة الطبيب

إذا كنت تشخر خلال النوم.. ربما عليك مراجعة الطبيب

قالت صحيفة "" إن العديد من الأشخاص لا يعيرون اهتماما للشخير، الذي يعانون منه خلال الليل، لكنه ربما يكون مؤشرا على أمور تدعو إلى القلق.

وأشارت الصحيفة في تقرير ترجمته "" إلى أن العديد من الأبحاث والدراسات حول الشخير، أشارت إلى احتمالية وجود صلة بينه وبين أمراض القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن يكون الشخير علامة على توقف النفس، أثناء النوم وهو اضطراب أكثر خطورة.

وقال ريكاردو أوسوريو، خبير النوم وعالم الأعصاب في مركز جامعة نيويورك لانغون الطبي في نيويورك: "جميع الأشخاص الذين يعانون من انقطاع النفس أثناء النوم يشخرون، ولكن ليس كل الأشخاص الذين يشخرون لديهم توقف التنفس أثناء النوم". ومن أجل الحصول على تقييم دقيق للحالة يجب الخضوع للفحوصات.

 

إقرأ أيضا: كيف نميز "الأخبار الزائفة" التي تنشر عن الصحة؟

وأضاف: "إذا كان الشخير سيئا وهناك نعاس في النهار، أو ضعف في الأداء في العمل، أو واجهت خطر ارتكاب حادث سيارة، لأنك تنام على عجلة القيادة، فعليك الذهاب إلى الطبيب".

وتابع: "الشيء الوحيد الذي يمكن أن يحدث عندما تذهب إلى الطبيب، هو أنه يمكنك تحسين نوعية حياتك قليلا".

وأشارت الصحيفة إلى أن الدراسات حول العالم، تقول إن نصف الناس يفعلون ذلك أثناء النوم.

ويمكن لبعض الأشخاص الشخير طيلة الليل والاستيقاظ بشكل رائع، وهناك آخرون يمكن أن يعطل الشخير نومهم، إما عبر إيقاظهم او إيقاظ شريكهم في السرير، ويمكن أن يتسبب في الإرهاق طيلة النهار وانخفاض الإنتاجية وحوادث السير، فضلا عن ارتباطه بعواقب صحية مزمنة مثل السكري والاكتئاب.

وقالت الصحيفة إذا كنت تشخر وتعاني من النعاس أثناء النهار حتى بعد نوم ليلة كاملة ، فقد تعاني من انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم ، والذي يؤثر على ما يصل إلى 7? من الرجال و 5? من النساء في الولايات المتحدة ، وفقًا لدراسة أجريت عام 2008.  حيث توصلت دراسة حديثة إلى أنه إذا قمت بتضمين أشخاص لا يعانون من النعاس خلال النهار ، فإن المعدلات تقفز إلى 24? من الرجال و 9? من النساء.

عن editor

شاهد أيضاً

هذا ما وجدته تركيا بعد تحليل أجهزة "جاسوسي الإمارات"

قامت المخابرات التركية، بتحليل أجهزة حاسوب مشفرة للفلسطينيين اللذين تتهمهما بأنهما جاسوسان لصالح الإمارات على الأراضي التركية. وبحسب صحيفة "ديلي صباح" التركية وفق ما ترجمته ""، فإنه "بعد تحليل الأجهزة من المختصين، بينت طبيعة النشاطات المشبوهة للعميلين أنها كانت مقابل المال". وأضافت الصحيفة، أنه "تم العثور على أدلة على التحويلات المالية من خلال البنوك التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا لها، في أجهزة الكمبيوتر المشفرة التي تم ضبطها في حجرة خفية لدى مقر المتهمين، الذي وصفه المسؤولون الأتراك بأنه قاعدة عصابة التجسس، حسبما ذكرت المصادر". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *