الرئيسية / الاخبار / تجدد المعارك في تعز..والجيش الوطني يحاصر الحوثيين بـ”الرمادة”

تجدد المعارك في تعز..والجيش الوطني يحاصر الحوثيين بـ”الرمادة”

تجددت المواجهات بين الجيش الوطني، والحوثيين، في محافظة تعز جنوب غربي اليمن. وكر موقع الجيش اليمني " سبتمبرنت " بأن "مواجهات دارت عقب محاولة عناصر من المليشيا التسلل، باتجاه مواقع في المطار القديم وتبة ياسين ومنطقة مدارت غرب مدينة تعز". وأكد "إحباط قوات الجيش محاولة المليشيا، وإجبارها على التراجع، بعد أن تكبدت قتلى وجرحى في صفوفها". في السياق، "استهدفت مدفعية الجيش، آلية لمليشيا الحوثي شمال جبل المنعم في جبهة الضباب غرب المدينة، ما أسفر عن تدميرها ومصرع وإصابة كل من على متنها". على صعيد آخر، أعلن الجيش الوطني تحقيق تقدم في مواجهات غرب مدينة تعز. ونقل "26 سبتمبر" عن قائد جبهة الضباب غرب مدينة تعز العقيد فؤاد حسان، أن "قوات الجيش باتت تحاصر مليشيا الحوثي في منطقة الرمادة من ثلاثة اتجاهات، وذلك بعد تمكنها من الانتشار والسيطرة على الجبال والتباب في منطقتي وهر ومكائر. وأضاف العقيد حسان، أن "الجيش وصل إلى مشارف منطقة الرمادة، وبات لا يفصله عن الخط الإسفلتي في المنطقة سوى كيلومترين اثنين". وذكر أن "قوات الجيش نفذت، خلال اليومين الماضيين، عملية نوعية في المنطقة، تمكنت خلالها من تدمير غرفة عمليات مهمة للمليشيا". ولفت إلى "أن أهمية جبهة الرمادة غرب مدينة تعز، في كونها من أهم الجبهات بالمحافظة، وتستميت جماعة أنصار الله "الحوثيين" في الحفاظ على ما تبقى من مواقع تحت سيطرتها من خلال دفعها بتعزيزات كبيرة، والحشد بكثافة إلى مناطق البرح والرمادة وشارع الستين".

عن admin

شاهد أيضاً

النظام السوري يواصل اعتقال إعلامي أردني منذ ثلاثة أسابيع

قالت وكالة قدس برس للأنباء إن سلطات النظام السوري لا تزال تعتقل إعلاميا أردنيا منذ عدة أسابيع بعد دخوله الأراضي السورية قادما من لبنان حيث كان يعمل. ونقلت الوكالة عن مصادر مقرّبة من أسرة المواطن الأردني رأفت نبهان، قولها الثلاثاء إن "السلطات السورية لا تزال تعتقل نبهان، منذ نحو ثلاثة أسابيع، دون إبداء أي إيضاحات حول أسباب اعتقاله". وأشارت الوكالة إلى أن "نبهان اعتقل على المعبر الحدودي السوري (الجديدة)، المجاور للمعبر الحدودي اللبناني (المصنع)، حيث كان بصدد الالتحاق بزوجته السورية، التي كانت قد سبقته إلى سوريا". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *