الرئيسية / الاخبار / أمريكا تمنح يمنية تأشيرة لرؤية ولدها الذي ينازع بكاليفورنيا

أمريكا تمنح يمنية تأشيرة لرؤية ولدها الذي ينازع بكاليفورنيا

منحت وزارة الخارجية الأمريكية أمًا يمنية، تأشيرة لدخول الولايات المتحدة، لزيارة ابنها الذي يحتضر على الأجهزة الطبية في مستشفى أوكلاند.

وقال باسم الكرا، المدير التنفيذي لمؤسسة "كير" الأمريكية في ساكرمانتو، إن اليمينة شيماء صويلح ستستقل أول رحلة طيران متاحة من مصر ومن المقرر أن تصل إلى سان فرانسيسكو مساء الأربعاء.


وقال الكرا إن الأموال التي تم تأمينها من خلال التبرعات ستدفع ثمن رحلتها وجنازة الصبي الذي يبلغ من العمر عامين.


وجاءت هذه الأخبار بعد أن ظهر والد الطفل علي حسن على قناة "سي إن إن" وهو يطلب من المسؤولين القنصليين بتعجيل طلب تأشيرة زوجته حتى تتمكن من رؤية ابنها للمرة الأخيرة.


حسن، البالغ من العمر 22 عاماً، وابنه عبد الله، مواطنان أمريكيان، لكن صويلح تعيش في مصر. ولأنها يمنية، فهي مقيدة من السفر إلى الولايات المتحدة بموجب حظر السفر في البيت الأبيض.

 

وستسافر صويلح إلى الولايات المتحدة بتأشيرة I-130 ، التي تسمح بدخول أقرباء المواطنين الأمريكيين، حسب قول الكرا.

 

وقالت الكرا "لسوء الحظ ، حتى في هذا الفوز (أي الحصول على التأشيرة)، لا تزال الخسارة، لكنها على الأقل ستأتي وتكون قادرة على الحزن بكرامة ورؤية ابنها مدفونا وتخفيف بعض الألم".

عن

شاهد أيضاً

دول إسلامية تناقش بإسطنبول تداعيات هجوم نيوزيلندا (شاهد)

انطلق الاجتماع الطارئ مفتوح العضوية للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول على مستوى وزراء الخارجية لبحث تداعيات الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا، ومحاربة الكراهية حيال المسلمين. وبدأ الاجتماع الذي يعقد بفندق "غراند ترابيا" في الشطر الأوروبي من إسطنبول، بتلاوة آيات من القرآن الكريم. وألقى كل من وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ونظيره النيوزيلندي وينستون بيترز، والأمين العام للمنظمة يوسف بن أحمد العثيمين كلمات افتتاحية، ومن ثم استمر الاجتماع بشكل مغلق...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *