الرئيسية / الاخبار / إمنستي تهاجم زيارة السيسي لفيينا بعد تسليم معارض للخرطوم

إمنستي تهاجم زيارة السيسي لفيينا بعد تسليم معارض للخرطوم

وجهت منظمة العفو الدولية انتقادات إلى النمسا وقادة الاتحاد الأوروبي على ضوء مشاركة رئيس الانقلاب العسكري في مصر عبد الفتاح السيسي في مناقشات حول ملف الهجرة خلال زيارته إلى فيينا التي بدأت الاثنين.


ونشرت المنظمة في حسابها على تويتر تغريدة قالت فيها: "بينما تستضيف النمسا الرئيس المصري السيسي: في إطار المناقشات حول ملف الهجرة، هل يأخذ قادة الاتحاد الأوروبي بعين الاعتبار أن السلطات المصرية أوقفت مؤخراً الناشط السوداني البوشي ورحّلته إلى الخرطوم، حيث تم اعتقاله تعسفياً ويواجه الآن خطر التعذيب؟".

 

 


وكانت المنظمة تشير في التغريدة إلى إلى المعارض السوداني محمد حسن عالم البوشي الذي اختفى في القاهرة قبل أن تعلن السلطات السودانية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي أنها تسلمته من السلطات المصرية.


وينتمي المعارض البوشي لحزب البعث العربي الاشتراكي ونشط في بث تسجيلات مصورة يهاجم فيها السياسات الحكومية بالسودان، قبل أن توجه السلطات اتهامات بـ"بالتجسس وإثارة الحرب ضد الدولة، ونشر الأخبار الكاذبة وإثارة الكراهية ضد الطوائف تصل عقوبتها الإعدام فى حالة الإدانة"، بحسب مسؤول الإعلام بجهاز الأمن السوداني محمد حامد تبيدي.


عن

شاهد أيضاً

دول إسلامية تناقش بإسطنبول تداعيات هجوم نيوزيلندا (شاهد)

انطلق الاجتماع الطارئ مفتوح العضوية للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول على مستوى وزراء الخارجية لبحث تداعيات الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا، ومحاربة الكراهية حيال المسلمين. وبدأ الاجتماع الذي يعقد بفندق "غراند ترابيا" في الشطر الأوروبي من إسطنبول، بتلاوة آيات من القرآن الكريم. وألقى كل من وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ونظيره النيوزيلندي وينستون بيترز، والأمين العام للمنظمة يوسف بن أحمد العثيمين كلمات افتتاحية، ومن ثم استمر الاجتماع بشكل مغلق...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *