الرئيسية / الاخبار / تفاصيل جديدة حول عمليات إطلاق النار الأخيرة في الضفة

تفاصيل جديدة حول عمليات إطلاق النار الأخيرة في الضفة

كشفت صحيفة إسرائيلية اليوم، عن تفاصيل جديدة حول عمليات إطلاق النار الأخيرة التي وقعت بالقرب من عند مفترق مستوطنة "جفعات أساف" ومستوطنة "عوفرا".

وزعمت صحيفة "هآرتس" العبرية، أن "الجيش الإسرائيلي وجهاز الشاباك عثرا على البندقية التي استخدمها منفذ الهجوم عند مفترق جفعات أساف الخميس الماضي، إضافة إلى السلاح الذي استولى عليه المنفذ من أحد الجنديين القتيلين".

وأوضحت أن "البندقية التي استخدمت، هي من طراز كلاشينكوف، كما تم العثور على مخازن الرصاص التي استخدمها منفذ الهجوم"، وذلك وفق ما ذكره جيش الاحتلال الذي أكد أنه "يواصل عمله لاعتقال منفذي الهجمات الأخيرة في الضفة الغربية".

وحول التحقيقات التي تجريها أجهزة الأمن الإسرائيلية في الهجمات الأخيرة، كشفت الصحيفة، أنها "تظهر قيام خلية واحدة بإطلاق النار بالقرب من عوفرا وجفعات أساف".

 

اقرأ أيضا: مشروع قانون إسرائيلي لطرد عائلات منفذي العمليات بالضفة

ونوهت إلى أن التحقيق، يفيد أن الشهيد صالح البرغوثي ، الذي اغتالته قوات الاحتلال فجر الخميس، "هو الذي فتح النار على محطة الباصات عند مدخل عوفرا، بينما قام شخص آخر بقيادة السيارة".

وأضافت: "يبدو أن عضو آخر في الخلية، وصل لوحده إلى مفرق جفعات أساف، بعد ساعات من مقتل البرغوثي، وقتل الجنديين يوفال مور يوسف ويوسي كوهين، وغادر مع سلاح أحد الجنديين".

وأكدت أن "مطلقو النار استخدموا في كلتا الحالتين، أسلحة أوتوماتيكية"، موضحة أن "الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، تقدر إمكانية استخدام ذات الأسلحة في حوادث إطلاق نار أخرى وقعت في منطقة رام الله في الأشهر الأخيرة".

وذكرت الصحيفة، أن سؤالا وجه لأحد "كبار المسؤولين" في جيش الاحتلال في المنطقة الوسطى، عما إذا كانت حقيقة نجاح أعضاء خلية "حماس" في العمل عدة مرات على مدى فترة زمنية طويلة، رغم أنهم ينتمون إلى عائلات معروفة جيدا لقوات الأمن الإسرائيلية، بأنها "لا تعكس فشلا استخباراتيا، خاصة في ضوء الوسائل التكنولوجية المتطورة ومستودعات المعلومات المتوفرة في الجيش"، فرد بقوله "نحن نسأل أنفسنا باستمرار إذا كان من الممكن اكتشاف الخلية مسبقا".

 

اقرأ أيضا: المقاومة تسبب شرخا بين الإسرائيليين.. كيف؟

وأضاف: "نحن نفحص ما يمكن القيام به من أجل اكتشاف أحداث مماثلة في المراحل المبكرة، ولقد نجحنا في إحباط مئات الهجمات كل عام، وبعضها في اللحظة الأخيرة"، مؤكدا أن هذا "عمل يومي شاق".

ووقعت عملية إطلاق نار أدت لمقتل جنديين إسرائيليين وإصابة اثنين آخرين مساء الخميس الماضي، عقب وقت قصير من الإعلان عن استشهاد أشرف نعالوة منفذ عملية مستوطنة "بركان"، وصالح البرغوثي منفذ عملية إطلاق النار قرب مستوطنة "عوفرا" برام الله، في اشتباكين مسلحين منفصلين مع قوات الاحتلال في كل من رام الله ونابلس بالضفة الغربية المحتلة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

كالامار: أدلة تشير لضلوع ابن سلمان والقحطاني بقتل خاشقجي

قالت المقررة الأممية بحالات القتل خارج القانون، والمحققة الخاصة بجريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، إنها وجدت أدلة خلال عملها على القضية، تستلزم التحقيق مع المسؤولين السعوديين بمن فيهم ولي العهد محمد بن سلمان، ومستشاره سعود القحطاني. وأوضحت كالامار خلال جلسة لاستعراض توصياتها، في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، التحقيق السعودي في جريمة قتل خاشقجي، "فشل في التوصل إلى نتائج بمن يقف وراء الجريمة، ولم يتطرق لتسلسل القيادة ومن أمر بها". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *