الرئيسية / الاخبار / "أمنيستي" تطالب حكومة المغرب بإلغاء متابعة ناشطة بحراك الريف

"أمنيستي" تطالب حكومة المغرب بإلغاء متابعة ناشطة بحراك الريف

ناشدت منظمة العفو الدولية، رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، إلى وقف مضايقة الناشطة في حراك الريف، نوال بنعيسى وأسرتها. 

وقالت "" في عريضة وجهتها إلى رئيس الحكومة المغربية بالتزامن مع محاكمة "بنعيسى"، الخميس، استئنافيا، إن "نوال بنعيسى مدافعة عن حقوق الإنسان لم تمارس إلا حقها في حرية التعبير والتجمع، ومع ذلك ، فمنذ حزيران/ يونيو  2017 تعرضت لمضايقات من قبل السلطات الأمنية،  وتم اعتقالها بشكل تعسفي عدة مرات، فقط لأنها احتجت لصالح تغيير سلمي بالريف في شمال المغرب".

ولفتت المنظمة الدولية إلى أن محكمة بالحسيمة، أصدرت في حق الناشطة "نوال بنعيسى" حكما بالسجن 10 أشهر مع وقف التنفيذ "بسبب احتجاجها السلمي الشرعي".

وطالبت "أمنيستي" في العريضة التي وجهتها إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، للتدخل لوقف مضايقة نوال بنعيسى وأسرتها، وتركها تحتج بحرية لصالح العدالة الاجتماعية لسكان منطقة الريف.

 


وأشارت المنظمة إلى أن نوال بنعيسى انخرطت في الاحتجاجات السلمية منذ عام 2016، واستطاعت تنظيم عدة مظاهرات انخرط فيها عشرات الآلاف من سكان منطقة الريف.

وكشفت منظمة العفو الدولية أنه بين حزيران/ يونيو وأيلول/ سبتمبر 2017، ألقي القبض على نوال وأطلق سراحها أربع مرات، وحُكم عليها بالسجن لمدة 10 أشهر مع وقف التنفيذ بسبب احتجاجاتها السلمية.

وفي 30 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، احتفت "أمينستي" بالناشطة "نوال بنعيسى"، رفقة أربع نساء أخريات، قدمت لهن درع "نساء مدافعات عن حقوق الإنسان"، تخليدا لـ"اليوم العالمي للمدافعات عن حقوق الإنسان" الذي يوافق 29 من نوفمبر من كل سنة، وذلك "اعترافا بإسهاماتهن في ترسيخ حقوق الإنسان" في المغرب.

عن

شاهد أيضاً

ابن كيران عن مرسي: عاش شريفا واختار طريق الحق (شاهد)

اختار رئيس الحكومة المغربية السابق، وأمين عام حزب العدالة والتنمية السابقـ عبد الإله بن كيران، أن يوجه تعزية إلى ابناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي وعائلته الصغيرة والكبيرة، مسجلا أنه اختار طريق الشهادة ولم يتراجع عنها.  جاء ذلك أثناء مشاركة عبد الإله بن كيران، في إحدى حلقات الجزيرة مباشر، التي خصصت للحديث عن رحيل الرئيس المصري محمد مرسي...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *