الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / تعليم / النيتروسوفيك.. منطق ثوري جديد سيغير وجه العالم

النيتروسوفيك.. منطق ثوري جديد سيغير وجه العالم


يتسم عالمنا بكثيرٍ من الغموض واللاحياد وعدم الوضوح، إذ إنَّ النظر إلى أية قضية في هذا العالم يتسم بالصدق تارةً وبالكذب تارةً وبالحياد والغموض تارةً أخرى، وهذا الأمر لا يدرسُه ويحيط به المنطق الكلاسيكي العادي؛ فهذا الغموض واللاتحديد دعا إلى ضرورة تطوير المنطق الكلاسيكي العادي إلى منطق جديد يواكب هذا الغموض ويغير النظرة  إلى البيانات أو الظواهر المدروسة من (الصواب أو الخطأ) فقط إلى (الصواب أو الخطأ أو الحياد) وكلٌّ مِن هذه القيم تأخذ درجاتٍ ونسبًا تتراوح بين الصفر والواحد.

هذا  المنطق هو منطق النيتروسوفيك Neutrosophic Logic، والذي لا يتعامل مع أيّ بيانات أو معلومات بـ (الصواب True أو الخطأ false) فقط وإنّما أضاف لها (الحياد I) ولكل منها نسبة محددة أيضًا؛ أي إنَّه يتعامل مع أي معلومة أو بيان بثلاثة مساقط (الصواب T) بنسبة و(الخطأ F) بنسبة و(الحياد i) بنسبة، وتتراوح هذه النسب بين الصفر والواحد.

وكلمة النيتروسوفيك Neutrosophic مشتقة من النيوتروسوفيا Neutro-sophy وهي كلمة مؤلفة من مقطعين؛ الأول Neutro (باللاتينية Neuter، وبالفرنسية neutre) وهي تعني محايد neutral، والثاني Sophia، وهي كلمة يونانية تعني الحكمة Wisdom. ومن ثم يصبح معنى الكلمة في مجملها  "معرفة الفكر المحايد".

ولتوضيح الفكرة؛ نفرض أننا ألقينا حجر نردٍ مرةً واحدة ونهتم بظهور العدد الزوجي، فإمَّا أن يظهر وجه يحمل عددًا زوجيًّا وهو الصحيح ونسبتُه 0.5، وإمَّا ألا  يظهرَ عدد زوجي؛ أي يظهر عدد فردي واحتماله 0.5، إذًا ما اللاحياد في هذه التجربة؟ اللاحياد هو عندما تسقط حجرة النرد في شق على الأرض أو على كومة رمل دون أن يقع على أحد الوجوه باحتمال نسبته مثلًا 0.4.

وللتوضيح أكثر؛ لنأخذ على سبيل المثال تدويرَ دولاب حظ كما في اليانصيب، ولنفترض أنَّ هذا الدولاب مُرقَّمٌ من 0 وحتى 6، أمَّا بقية الأرقام فممسوحة؛ أي غير واضحة، وبذلك فالحياد أو اللاتعيين هو ظهور هذه المساحة الممسوحة باحتمال 3/10، إذ إنَّ المساحة الممسوحة هي الأرقام 7 و 8 و9 وعددها 3 من أصل 10 أرقام.

أما الأب المؤسس لهذا المنطق فهو البروفيسور الأمريكي فلورنتن سمارنداكه Florentin Smarandache.


Image: https://i1.wp.com/community.unaab.edu.ng/wp-content/uploads/2017/07/Professor-Florentin-Smarandache.jpg?w=500

ولهذا العلم تطبيقاتٌ في العديد من المجالات والعلوم منها الطب والرياضيات والفيزياء وغيرها، ويعدُّ هذا المنطق تعميمًا للمنطقَين العادي والضبابي Fuzzy logic ويعدُّ امتدادًا لنظرية الفئات أو المجموعة الفازية Fuzzy sets theory التي عرفها عام 1965 الهنديُّ لطفي زادة.

Image: https://alchetron.com/cdn/lotfi-a-zadeh-68b6fcf4-5d55-477d-aa60-812033c9af3-resize-750.jpeg

وامتدادًا لذلك؛ أدخل وعرف البروفيسور المصري أحمد سلامة على رأس فريقٍ نظريةَ الفئات (المجموعات) النيتروسوفيكية تعميمًا لنظرية الفئات الكلاسيكية، وطوَّرَ وأدخلَ وصاغَ العديد من المفاهيم الجديدة في مجالات الرياضيات والإحصاء وعلم الحاسوب ونظم المعلومات.

الكلاسيكية عن طريق النيتروسوفيك:

- إذًا النيتروسوفيك أو منطق النيتروسوفيك هو فرع جديد يدرس أصل مجال الحياد وطبيعته، إضافةً إلى تفاعل الأطياف كلها التي يتخيلها الشخص في قضية ما بحيث يأخذ هذا المنطق الفكرة مع نقيضها (مضادها) مع طيف الحياد.

والفكرة أنه في حالِ التعامل مع كل بيان أو معلومة بثلاثية (T,F,I) ووضعها تحت مجال الدراسة؛ فإنَّ ذلك يعطي وصفًا أكثر دقة لبيانات الظواهر المدروسة، إذ إنَّ ذلك يقلل من درجة العشوائية في البيانات، وهذا من شأنها الوصول إلى نتائج عالية الدقة تُسهِم في الوصول إلى معلومات أدق عن أية ظاهرة، فضلًا عن أنّها تسهمُ في اتخاذ قرارات أمثل لمتخذي القرار.

إذ إنَّ كلَّ حقل من حقول العلم يمتلك جزءَه النيتروسوفيكي؛ ذلك الجزء الذي يحوي اللاتعيين، فقد وُلِدَ كلٌّ من المنطق النيتروسوفيكي والمجموعة النيتروسوفيكية والإحصاء الينتروسوفيكي والقياس النيتروسوفيكي.

المصادر:
هنا
الفلسفة العربية من منظور نيوتروسوفي
هنا

* ترجمة: : Riyad Obeid
* تدقيق علمي: : خالد أحمد
* تدقيق لغوي: : Fatma Mahmoud
* تدقيق لغوي: : Amer Hatem
* تعديل الصورة: : Ayman Ayuosh
* نشر: : Dima Yazji

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

الضغط داخل جُسيم البروتون

تُصنَّف النجوم النيوترونيّة من بين أكثر الأجسام المعروفة كثافةً في الكون؛ فهي تتحمل ضغوطًا كبيرة جدًّا لدرجة أنّ ملعقة صغيرةً من مادّة هذا النّجم تساوي قرابة 15 مرّةً وزن القمر.لكن اتضح مؤخرًا أن البروتونات (الجُسيمات الأساسية التي تُشكِّل معظم المادة المرئية في الكون) مضغوطةٌ ضغطًا أكبر.فقد حسب علماء فيزياء من معهد "ماساتشوستس" للتكنولوجيا -أول مرة- توزيعَ ضغط البروتون ليجدوا أنَّ لُبَّ هذا الجُسيم مضغوطٌ للغاية، وفي أشدّ النقاط كثافةً داخله، فإنّ الضغط أكبر من الضغط الموجود داخل نجم نيوتروني.ويحاول هذا اللُّب المضغوط أن ينبثق من داخل البروتون، في حين تدفع المنطقة المحيطة به إلى الداخل، (تخيّل محاولة كرة بيسبول التوسّع داخل كرة قدم)، وتعمل الضغوط المختلفة على تثبيت هيكل البروتون العام.وتبيّن هذه النتائِج التي نُشرت في "Physical Review Letters" تَوزُّع ضغط البروتون مع مراعاة دور كل من الكواركات والغلوونات (الجُسيمات الأساسيّة التي تؤلّف البروتونات).وقد وجد الباحثون أنَّ الكواركات والغلوونات الموجودة وسط البروتون تولد ضغطًا كبيرًا نحو الخارج، فنحن مع هذه النتيجة نسير نحو صورةٍ كاملة لهيكل البروتون.وقد أعلن علماء الفيزياء في مايو (أيار) 2018 في مرفق "توماس جيفرسون" التابع لوزارة الطاقة الأمريكية، أنهم تمكّنوا من قياس توزيع ضغط البروتون أول مرة باستخدام حزمة من الإلكترونات التي أطلقوها على هدف مصنوع من الهيدروجين؛ إذ تفاعلت الإلكترونات مع الكواركات الموجودة داخل البروتونات في الهدف، ثمّ حدد الفيزيائيون توزّع الضغط في جميع أنحاء البروتون بناءً على الطريقة التي تبعثرت بها الإلكترونات من الهدف. وأظهرت نتائجهم وجودَ منطقةٍ ذات ضغطٍ عالٍ في البروتون، بلغ ارتفاع الضغط فيه قرابة 10^35 باسكال؛ أي 10 أضعاف الضغط داخل نجم نيوتروني.وعلى الرغم من ذلك؛ يقول العلماء إنَّ صورتهم لضغط البروتون ليست كاملة، لا ريب في أن نتائجهم كانت رائعة، لكن هذه النتيجة خاضعة لعدد من الافتراضات بسبب فهمنا غير المكتمل لطبيعة البروتون.المصادر:هناهناهناهناهنا * إعداد: : نيفين الخربوطلي* تدقيق علمي: : Aya Abdul Hamid* تدقيق لغوي: : Nouray Najib* تصميم الصورة: : Rasha Alkhayer* نشر: : Muhammad Massoud

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *