الرئيسية / دراسات وبحوث / تعذيب وتهديد جنسي.. انتهاكات صادمة بحق الأسيرة سهى جبارة

تعذيب وتهديد جنسي.. انتهاكات صادمة بحق الأسيرة سهى جبارة

تواصل السلطة الفلسطينية، اعتقال سهى بدران جبارة (31 عاما) وهي أم لثلاثة أطفال في سجن أريحا لليوم 31 على التوالي في ظروف سيئة، مع تعرضها للتعذيب الجسدي والنفسي بحسب فريق الدفاع.

 

وفي تصريحات لـ، قال عضو فريق الدفاع ظافر صعايدة، إن سهى معتقلة منذ تاريخ 3 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، ويجري التحقيق معها بإدعاءات جنائية بحسب بيان للنيابة العامة الفلسطينية.

 

تعذيب جسدي

 

وكشف صعايدة، عن أن سهى أبلغتهم أنها تعرضت للتعذيب الجسدي والنفسي والتهديد.

 

وأوضح، أن فريق الدفاع، سيعلن عن موقف قانوني له يوم غد الأحد، بعد قرار للنيابة العامة بتمديد توقيفها.

 

وأشار إلى أن طريقة اعتقال جبارة لم تكن قانونية، ولاتستند على مذكرة تفتيش أو قبض من النيابة العامة.

 

إضراب مفتوح

 

ولفت إلى أن المعتقلة سهى مازالت تخوض إضرابا عن الطعام لليوم 17 على التوالي، وترفض كل انواع الرعاية الطبية رغم تدهور وضعها الصحي.

 

اقرأ أيضا: أم فلسطينية تخوض إضرابا عن الطعام في سجون السلطة
 

وبيّن محامي الدفاع، أنه جرى تمديد توقيفها للمرة الثالثة ولمدة 15 يوما، بطلب من النيابة العامة، ليصبح بعد انتهاء التمديد الأخير على التوقيف تجاوز الـ45 يوما.

 

واستنكر صعايدة، قرار النيابة العامة، مشيرا إلى أن التحقيق من وجهة نظر فريق الدفاع انتهى منذ فترة طويلة، وأن استمرار اعتقال سهى يأتي في سياق الاعتقالات السياسية.

 

وذكر أن إدارة السجون في السلطة الفلسطينية ترفض السماح لذويها وأبنائها من زيارتها إلا كل 21 يوم كونها مضربة على الطعام، مشيرا في الوقت ذاته، على أنه تم السماح لوالدها ووالدتها أمس الجمعة بزيارتها.

 

ونوه عضو فريق الدفاع، إلى أن التحقيق الذي يجري مع سهى يفتقد لكافة المعايير القانونية المحلية والدولية، ولم يجري وفق مقتضيات المحاكمة العادلة دون الاستعانة بمحامي.

 

وذكر أن سهى جبارة طلبت محامي دفاع عند التحقيق معها من قبل النيابة العامة، إلا أن ذلك قوبل بالرفض.

 

العنف الجنسي

 

يشار إلى أن منظمة العفو الدولي قالت في وقت سابق، إن سهى أبلغتهم بأنها تعرضت للضرب وللتهديد بالعنف الجنسي من قبل المحققين.

 

وطالبت المنظمة الدولية في تغريدات لها على حسابها في "تويتر"، السلطة الفلسطينية على إجراء تحقيق مستقل ونزيه فيما أفادت به لهم المعتقلة الفلسطينية، ومحاسبة أي مسؤول متورط وتقديمه إلى العدالة على الفور.

 

اقرأ أيضا: معتقلة في سجون السلطة بالضفة تعيش ظروفا اعتقالية سيئة
 

وفي السياق ذاته، قال بدر أخ المعتقلة سهى، إنه بعد إجراء بعض الفحوصات الطبية لحالتها، سيبدأ الخطر الحقيقي على حياتها وفق ما أبلغهم به الهلال الأحمر.

 

فيما ناشد والدها في مقطع تداوله نشطاء التواصل الاجتماعي، إنقاذ حياة ابنته، مشيرا إلى أنها في خطر، وتتعرض لتعذيب وحشي، وأن الاتهامات الموجهة لابنته زائفة.

 

 

 

 

https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fbader.jbara%2Fposts%2F1986836314735155&width=500

 

 

https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2F100024493598163%2Fvideos%2F336154017211049%2F&show_text=0&width=476

 

 

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

ما فرص حدوث تسوية لتشكيل "المجلس السيادي" في السودان؟

رفعت "قوى الحرية والتغيير" في السودان من سقفها، مطالبة باستحواذها على معظم مقاعد المجلس السيادي، في وقت يصر فيه المجلس العسكري على تمثيل محدود لتلك القوى مقابل حصول "العسكر" على نصيب الأسد فيه. وأخفق المجلس العسكري و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، في التوصل لاتفاق نهائي بشأن ترتيبات الفترة الانتقالية، والتمثيل بالمجلس السيادي ورئاسته، فيما هددت القوى المدنية بمواجهة تصلب المجلس بـ"كافة الخيارات بما فيها إعلان العصيان المدني". وأمام إصرار الطرفين على مطالبهما، هل تبقى الفرصة مهيأة لحدوث تسوية تفضي إلى إنهاء الأزمة؟ وما مدى قبول الطرفين بتقديم تنازلات؟ أستاذ الإعلام السوداني شرف محمد الحسن، قال إن الخلاف على التمثيل في المجلس السيادي وعدم رغبة "قوى التغيير"، في تقديم تنازلات للمجلس العسكري، نابع من شكوك وتخوفات حول ولاءات داخل المجلس العسكري لأطراف في النظام السابق، ما قد يمهد لعودته مرة أخرى...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *