الرئيسية / الاخبار / البنك المركزي يؤكد استقرار العملة ويتوعد بمحاسبة المضاربين (تصريح)

البنك المركزي يؤكد استقرار العملة ويتوعد بمحاسبة المضاربين (تصريح)

قال البنك المركزي اليمني اليوم السبت إن سعر الصرف مستقر، متوعداً المضاربين بالعملة بالمحاسبة القانونية. وقال البنك المركزي إن "الاعتمادات للمواد الأساسية مستمرة بشكل مناسب، وأنه قد استكمل كافة المتأخرات بما في ذلك تغطية الاعتمادات الخاصة بشركة فاهم بمبلغ 52 مليون دولار لاستيراد القمح والأرز، مشيرًا إلى أن البواخر سوف تغادر موانئ دول التصدير يوم الاثنين حسب تأكيد الشركة". وأوضح محافظ البنك المركزي اليمني الدكتور محمد زمام، في تصريحات نقلتها عنه وكالة (سبأ) الرسمية، أن معاملة جميع الدفعات من الثامن حتى الحادي عشر بالسعر المعلن عنه 440 ريالًا للدولار، وأن هذه الأسعار مستقرة. وأشار البنك إلى أنه سوف يتخذ الإجراءات القانونية ضد الشركات ومحلات الصرافة التي تقوم بالمضاربة، مشيرًا إلى أخذ تعهدات في وقت سابق من بعض تلك الشركات إلا أنها لم تلتزم بتعهداتها مما يضطر البنك لاتخاذ الإجراءات القانونية. وأكد زمام استقرار احتياطات البنك المركزي الخارجية بمبلغ 2.7 مليار دولار، بما في ذلك الوديعة السعودية، والتي لم يسحب منها سوى ثلاثمائة وستة وخمسون مليون دولار فقط، موضحًا أن البنك سيستمر بموجب خططه والموازنة الموضوعة بتغطية الاعتمادات للمواد الأساسية حتى نهاية 2019 من خلال الموارد الخارجية الحالية، وأن هناك جهودًا كبيرة لتعزيز الموارد الخارجية للبنك المركزي. وحذر محافظ البنك المركزي من تداول أخبار غير صحيحة، لافتًا إلى أن المصدر الوحيد لأخبار ومعلومات البنك المركزي يجب أن تؤخذ من خلال مركزه الإعلامي ووكالة سبأ للأنباء فقط. وتأتي تصريحات المركزي اليمني بعد ارتفاع العملات الأجنبية أمام الريال اليمني خلال الأيام الفائتة. وقال مصرفيون، السبت، في عدن أن الريال اليمني، أن الريال السعودي سجل ارتفاعا أمام الريال اليمني، حيث بلغ سعر الريال السعودي شراء (140) وبيعا ب(145)ريالا. فيما سجل سعر الدولار الأمريكي للشراء (525) والبيع (540) ريالا

عن admin

شاهد أيضاً

ترامب يزيد الإنفاق على الجيش إلى 750 مليارا رغم عجز الموازنة

قال مسؤول أمريكي، الأحد، إن الرئيس دونالد ترامب يدعم خططا لطلب 750 مليار دولار من الكونغرس للإنفاق الدفاعي العام المقبل، ما يشير إلى زيادة إنفاق وزارة الدفاع (البنتاغون) في حين تشهد جهات حكومية أخرى تقشفا. ودعا ترامب، الذي يواجه عجزا في الموازنة عند أعلى مستوى في ستة أعوام، حكومته هذا العام إلى تقديم مقترحات لخفض إنفاق وكالاتها بنسبة خمسة في المئة، لكنه أشار إلى إعفاء الجيش بشكل كبير. وسيكون مبلغ 750 مليار دولار أكبر من طلب مبلغ 733 مليارا الذي كان يتوقعه البنتاغون للسنة المالية 2020...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *