الرئيسية / الاخبار / هؤلاء القادة الخليجيون الذين سيحضرون قمة الرياض غدا

هؤلاء القادة الخليجيون الذين سيحضرون قمة الرياض غدا

تعقد قمة مجلس التعاون الخليجي الـ39 في الرياض، غدا الأحد، في ظل استمرار الأزمة الخليجية، بفرض حصار على دولة قطر بدعوى دعمها الإرهاب وعلاقاتها مع إيران.


وأعلنت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" الأحد، أن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد سيترأس وفد دولة الكويت لمشاركة في ضمة مجلس التعاون الخليجي.


وعلى النحو ذاته، ذكرت وكالة الأنباء العمانية أن فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء العماني، سيترأس وفد السلطنة للقمة نيابة عن السلطان قابوس بن سعيد ويرافقه يوسف بن علوي، وزير الشؤون الخارجية.

 


ويشارك عاهل البحرين، الملك حمد بن عيسى في أعمال الدورة التاسعة والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تستضيفها السعودية غدا.


فيما لم تعلن الإمارات حتى وقت كتابة التقرير، مستوى تمثيلها في القمة.


وبخصوص قطر، فإن أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني تلقى، الثلاثاء، رسالة خطية من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لدعوته لحضور القمة، حسب وكالة الأنباء القطرية الرسمية.


لكن الدوحة لم تعلن حتى الساعة مستوى تمثيلها في أعمال القمة الـ39 لمجلس التعاون الخليجي.


وفي افتتاحية لصحيفة "بوابة الشروق" القطرية تحت عنوان "هل سيحضر سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد قمة الرياض غدا؟"، طرح الكاتب أحمد إبراهيم احتمالات مشاركة أمير قطر، في قمة الرياض غدا.


وقال إن "كل الدلائل تشير إلى أن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لن يكون على رأس الوفد القطري في قمة الرياض غدا، وكلام كثير بأن قطر لن تحضر أصلا، وإن حضرت فسيكون حضورها برتوكوليا لا أكثر ولا أقل".

 


وقطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، منذ حزيران/ يونيو 2017، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية".


وتتهم الدول الأربع قطر بـ"دعم الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى "فرض الوصاية على القرار الوطني القطري".


ويعتبر مجلس التعاون الخليجي بمثابة هيئة جامعة لدول المجلس، ويضم 6 دول هي قطر والسعودية والإمارات والبحرين والكويت وسلطنة عُمان.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مسؤول حكومي: معظم قائمة أسرى الحوثيين من القتلى

كشف وكيل أول محافظة الحديدة، وليد القديمي ،عن تقديم الحوثيين قائمة أسرى للفريق الأممي المسؤول ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *