الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / وزير قطري يعلن انسحاب بلاده من "أوبك".. ويوضح السبب

وزير قطري يعلن انسحاب بلاده من "أوبك".. ويوضح السبب

أعلن وزير قطري، الاثنين، انسحاب بلاده من منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، في مفاجأة تفجرها الدوحة.

 

جاء ذلك وفق ما أوردته وكالة "رويترز"، أن وزير الطاقة القطري، سعد الكعبي، أكد انسحاب بلاده في كانون الثاني/ يناير المقبل، ما يعني في مستهل العام الجديد 2019.

 

وقال الوزير القطري إن "قرار انسحاب قطر من أوبك جاء بعد مراجعة سبل تحسين الدور الدولي والاستراتيجية طويلة الأجل".

 

وأضاف أن قرار الدوحة بالانسحاب جرى إبلاغ "أوبك" به صباح اليوم الاثنين، مشيرا إلى أن "قطر ستواصل الالتزام بجميع التعهدات مثل أي دولة خارج أوبك".

 

وعن سبب الانسحاب من المنظمة الدولية لتصدير النفط، قال الوزير إن "قرار قطر بالانسحاب من أوبك يرجع لأسباب فنية واستراتيجية وليس سياسية".

 

وأكد أن "قرار  الانسحاب لا يتصل بالحصار"، مشيرا إلى الإجراءات المتخذة من دول عربية أخرى لعزل الدوحة.

 

وقال الكعبي: "إعلان قرار قطر بالانسحاب من أوبك يرجع إلى وجوب إخطار المنظمة قبل نهاية السنة".

 

وتابع في إشارة للغاز الطبيعي، بأن قطر ترى أنه من المهم التركيز على السلعة الأولية التي تبيعها، معلنا أن بلاده "ستعلن عن شراكات دولية كبيرة في الأشهر المقبلة".

 

وحاول الوزير أن يطمئن بشأن تأثير خروج قطر على "أوبك"، بأن تأثير بلاده على قرارات إنتاج نفط المنظمة "محدود".

 

وأوضح أن "قرار قطر لم يكن سهلا، بعد أن استمرت عضوا في أوبك لمدة 57 عاما"، مؤكدا أن "اجتماع أوبك المقبل سيكون الأخير الذي تحضره قطر".

 

وقال وزير الطاقة القطري إن "تمويل التوسعات سيأتي بالكامل من قطر للبترول داخليا ولا حاجة للتمويل الخارجي".

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

ترامب يزيد الإنفاق على الجيش إلى 750 مليارا رغم عجز الموازنة

قال مسؤول أمريكي، الأحد، إن الرئيس دونالد ترامب يدعم خططا لطلب 750 مليار دولار من الكونغرس للإنفاق الدفاعي العام المقبل، ما يشير إلى زيادة إنفاق وزارة الدفاع (البنتاغون) في حين تشهد جهات حكومية أخرى تقشفا. ودعا ترامب، الذي يواجه عجزا في الموازنة عند أعلى مستوى في ستة أعوام، حكومته هذا العام إلى تقديم مقترحات لخفض إنفاق وكالاتها بنسبة خمسة في المئة، لكنه أشار إلى إعفاء الجيش بشكل كبير. وسيكون مبلغ 750 مليار دولار أكبر من طلب مبلغ 733 مليارا الذي كان يتوقعه البنتاغون للسنة المالية 2020...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *