الرئيسية / الاخبار / السعودية تنفي تعذيب المعتقلين وتدافع عن نظامها القضائي

السعودية تنفي تعذيب المعتقلين وتدافع عن نظامها القضائي

قال مسؤول سعودي ردا على التقارير الحقوقية عن تعذيب المعتقلين في المملكة إن "النظام القضائي في المملكة العربية السعودية لا يتغاضى عن أساليب التعذيب أو يشجعها أو يسمح باستخدامها".

وأضاف المسؤول لوكالة رويترز أن "أي شخص يخضع للتحقيق، سواء أكان رجلا أم امرأة، يمر بعملية قضائية نموذجية تحت إشراف النيابة العامة أثناء احتجازه للاستجواب، والذي لا يعتمد بأي شكل من الأشكال على التعذيب سواء البدني أو الجنسي أو النفسي".

وكانت منظمتا العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش اتهمتا السعودية، الثلاثاء، بإخضاع عدد من النشطاء منهم بعض المدافعات عن حقوق الإنسان المعتقلات منذ أيار/ مايو للتعذيب والتحرش الجنسي.

وثمة أكثر من 12 ناشطة حقوقية معتقلة منذ أيار/مايو دافع معظمهن عن حق المرأة في القيادة وإنهاء نظام ولاية الرجال في المملكة، غير أنه جرى إطلاق سراح بعضهن منذ ذلك الحين.

وكانت مجموعة من خبراء الأمم المتحدة طالبت الشهر الماضي بالإفراج الفوري عن ست مدافعات عن حقوق الإنسان قالت إنهن ما زلن محتجزات في المملكة بمعزل عن العالم الخارجي.

 

عن

شاهد أيضاً

الشرطة الأمريكية تحذر من تماسيح "مدمنة" وتطلب المساعدة

حذّرت شرطة مدينة صغيرة في ولاية تينيسي (جنوب الولايات المتحدة) من مغبّة رمي المخدرات في المرحاض، خشية أن تدمنها حيوانات مثل البطّ والإوزّ وتستحيل التماسيح شديدة الخطورة. وقالت شرطة لوريتو عبر حسابها على "توتير" إثر مداهمة منزل مشتبه به حاول التخلّص من الميثامفيتامين عبر رميها في المرحاض وتشغيل طاردة المياه: "رجاء لا ترموا مخدراتكم في المراحيض".    أمريكيون ينوون اقتحام قاعدة سرية بحثا عن "مخلوقات فضائية" وهي أوضحت "عندما ترمون أشياء في المراحيض، ينتهي بها المطاف في أحواض تخزين المياه قبل انتقالها إلى الأنهر حيث ينتشر البطّ والإوزّ وغيرها...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *