الرئيسية / الاخبار / بومبيو: ملتزمون بـ"أمننا القومي" فيما يخص العلاقة بالسعودية

بومبيو: ملتزمون بـ"أمننا القومي" فيما يخص العلاقة بالسعودية

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إنه بحث قضية خاشقجي مع نظيره التركي، مولود تشاووش أوغلو، موضحا أن أمريكا ملزمة بتبني سياسات تعزز الأمن القومي الأمريكي ومنها ما يتعلق بالسعودية.

 

وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن أجهزة المخابرات الأمريكية تواصل تقييم المعلومات بشأن مقتل الكاتب والصحفي السعودي، جمال خاشقجي، وإن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان "قد يكون من الوارد جدا أنه كان لديه علم بهذا الحادث المأساوي".

وكان ترامب قال في وقت سابق، إن الولايات المتحدة ستحدّد خلال أيام من قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي. 

وتابع ترامب في بيان صدر عن البيت الأبيض،اطعلت عليه "" بأن الولايات المتحدة تعتزم أن تظل شريكا راسخا للسعودية لضمان مصالح أمريكا وإسرائيل والشركاء الإقليميين، وأن إلغاء أمريكا العقود الدفاعية مع السعودية سيفيد روسيا والصين.

وأضاف: "ربما لن نعرف أبدا الحقائق المحيطة بجريمة قتل جمال خاشقجي. وعلى أي حال فإن علاقاتنا هي مع المملكة العربية السعودية".

وأشار البيان البيت الأبيض إلى أن ممثلي المملكة قالوا "إن جمال خاشقجي كان عدوا للدولة وعضوا في جماعة الإخوان المسلمين".

وشدد ترامب على أن قراره لا يستند بأي حال إلى هذه الادعاءات، مؤكدا "إنها جريمة غير مقبولة وفظيعة".

وأعاد ترامب في البيان ما قاله سابقا بأن "الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان ينفيان بشدة أي علم بالتخطيط أو تنفيذ جريمة قتل خاشقجي".


وأضاف أن الكونجرس "حر" في "الذهاب في اتجاه مختلف" بشأن السعودية لكنه سيدرس فقط الأفكار التي "تتسق" مع الأمن الأمريكي.

وختم البيان بأن "المملكة العربية السعودية هي أكبر دولة منتجة للنفط في العالم بعد الولايات المتحدة، لقد عملوا معنا بشكل وثيق وكانوا مستجيبين للغاية لطلباتي بالحفاظ على أسعار النفط عند مستويات معقولة - وهو أمر مهم للغاية بالنسبة للعالم. بصفتي رئيساً للولايات المتحدة ، أعتزم أن أضمن ، في عالم خطير جداً، أن تواصل أميركا الحفاظ على مصالحها القومية".

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

استطلاع يظهر تراجع التأييد لماكرون مع انخفاض شعبيته

كشف استطلاع للرأي أن شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تراجعا في كانون الأول/ديسمبر، مع انخفاض نسبة مؤيديه بمقدار نقطتين عما كانت عليه في تشرين الثاني/نوفمبر، لتبلغ 23 بالمئة. ويفيد الاستطلاع الذي نشرت صحيفة "لو جورنال دو ديمانش" الأحد نتائجه، أن نسبة الذين قالوا إنهم "راضون" عن إيمانويل ماكرون تراجعت من 25 بالمئة إلى 23 بالمئة، بينما ارتفعت نسبة "المستائين" من 73 بالمئة إلى 76 بالمئة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *