الرئيسية / الاخبار / أردوغان وبوتين يجتمعان في إسطنبول لبحث ملفات عدة

أردوغان وبوتين يجتمعان في إسطنبول لبحث ملفات عدة

يجتمع الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلادمير بوتين، الاثنين، في إسطنبول، لبحث ملفات عدة من أبرزها العلاقات الثنائية بين البلدين والملف السوري.


وقال بيان للكرملين إنه "سيجري لقاء بين بوتين وأردوغان يناقشان خلاله مسائل مواصلة تطوير العلاقات الروسية التركية وأهم القضايا الدولية والإقليمية".


وأضاف أنه من المخطط أن يشارك بوتين وأردوغان أيضا عبر جسر تلفزيوني في مراسم إنهاء بناء الجزء البحري لخط أنابيب الغاز "السيل التركي".


وذكر موقع "روسيا اليوم" إن "من المتوقع أن يكون الملف السوري من أهم مواضيع المحادثات بين زعيمي البلدين، خاصة مع الأخذ بعين الاعتبار القرارات التي تم التوصل إليها في قمة إسطنبول التي جرت في 27 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.


وعقدت الشهر الماضي، قمة بإسطنبول بمشاركة مستشارة ألمانيا أنغيلا ميركل ورئيس فرنسا إيمانويل ماكرون، إضافة إلى بوتين و أردوغان، دعوا فيها لتنشيط العمل الهادف لإنشاء اللجنة الدستورية السورية، وإنهاء تشكيلها بحلول نهاية العام الجاري.


وجرى توقيع مشروع "السيل التركي"، بمدينة إسطنبول، في تشرين الأول/ أكتوبر 2016، حيث يتكون مشروع السيل التركي، من خطي أنابيب سعة كل منهما 15.75 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.


ومن المنتظر أن يمتد الخط الثاني إلى ايطاليا عبر اليونان أو إلى صربيا عبر بلغاريا.

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

غراهام عن صفقات سلاح للرياض: على ترامب تذكر خاشقجي

عبر سيناتور جمهوري بارز، مبيعات السلاح الأمريكية إلى السعودية، في الوقت الذي تجاهل فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الكونغرس، من أجل إقرار صفقات السلاح مع الرياض، بحجة أن الأمر طارئ مع تزايد التهديد الإيراني، وفق قوله. ووفق موقع "ذا هيل" الأمريكي، فقد انتقد السيناتور ليندسي غراهام الأحد، إدارة ترامب التي تواصل بيع الأسلحة إلى المملكة العربية السعودية، مشيرا إلى مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية في إسطنبول، وأن إدارة ترامب عليها تذكر ذلك حين تقر صفقات السلاح. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *