الرئيسية / الاخبار / أردوغان يلتقي ترامب على مائدة عشاء في العاصمة باريس (صور)

أردوغان يلتقي ترامب على مائدة عشاء في العاصمة باريس (صور)

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مساء السبت، مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، وتبادلا الحديث على مائدة عشاء أقامها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على شرف الدول المشاركة في إحياء الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى.


وأظهرت صور نشرتها وكالة "الأناضول" جلوس أردوغان إلى جانب ترامب على طاولة العشاء التي نصبت بمتحف "أورساي" في باريس، وشوهد الزعيمان وهما يتبادلان الأحاديث لفترة قصيرة.


وكانت صحيفة "حرييت" التركية، قالت إن الرئيس أردوغان سيتحدث مع نظيره الأمريكي ترامب حول "جريمة خاشقجي" في باريس السبت.

 


وسبق أن جرى لقاء مقتضب جمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنظيره التركي رجب طيب أردوغان، قبل إلقاء الأخير كلمته أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك نهاية أيلول/ سبتمبر الماضي.


وكان اللقاء هو الأول منذ تفجر الأزمة بين أنقرة وواشنطن بعد العقوبات التي أعلنتها الولايات المتحدة الأمريكية ضد وزيرين تركيين، على خلفية استمرار إخضاع السلطات التركية القس الأمريكي أندرو برانسون المتهم بقضايا "إرهاب وتجسس" للإقامة الجبرية.

 



عن admin

شاهد أيضاً

ما الجديد في مذبحة المسجد؟

أغلب من بدأ يومه الجمعة الفائتة بمتابعة الأخبار والأحداث، لا شك وقد صدمته حادثة دخول سفاح أسترالي معتوه مسجد النور في نيوزيلندا، أبعد دول العالم عن التجمعات البشرية، وإطلاقه النار على من جاءوا مبكرين لصلاة الجمعة من رشاشه الآلي، على غرار ألعاب الفيديو العنيفة، بل وقيامه ببث المشاهد الدموية المتوحشة مباشرة عبر منصة فيسبوك، وببرودة دم دنيئة وحشية. صدمتنا تلك المشاهد غير المألوفة إلا في العوالم الافتراضية، حيث ألعاب الفيديو العنيفة التي سنأتي على ذكرها في ثنايا هذا الحديث. صدمة ذكرتنا بصدمات كثيرة عشناها وما زالت أمتنا تعيشها، مثل مذبحة الحرم الإبراهيمي في التسعينات على يد سفاح صهيوني، أو المذابح الأكثر بشاعة تلك التي كانت على يد سفاحي الصرب في حربهم على مسلمي البوسنة أواسط التسعينات كذلك، ومذابح جماعية حول العالم بحق المسلمين، تقشعر لها الأبدان كلما بدأ المرء يتفكر فيها ويتذكر بعض مشاهدها. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *