الرئيسية / الاخبار / هذه آخر كلمات خاشقجي لقاتليه قبل عملية اغتياله

هذه آخر كلمات خاشقجي لقاتليه قبل عملية اغتياله

كشف رئيس قسم التحقيقات في جريدة صباح التركية، نظيف كرمان، أن التسجيلات الصوتية التي بيد السلطات التركية توضح أن خاشقجي قُتل بوضع كيس على رأسه، وأن هذه التسجيلات توثق اللحظات الأخيرة في حياة الصحفي القتيل.


وأضاف، بحسب ما نقلت قناة الجزيرة، أن آخر الكلمات التي تلفظ بها خاشقجي كانت "أنا أختنق، أبعدوا هذا الكيس من رأسي، أنا أعاني من فوبيا الاختناق"، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة، وأن عملية القتل تلك بواسطة الخنق استمرت سبع دقائق.

 

وبين أن الفريق السعودي الذي قتل خاشقجي وضع أكياسا على أرضية الغرفة؛ لمنع تسرب الدماء إليها أثناء عملية تقطيع الجثة.

 

ولفت إلى أن عملية التقطيع على يد خبير الطب الشرعي السعودي، صلاح الطبيقي، استمرت لمدة 15 دقيقة، ثم وضعت الجثة المقطعة في خمس حقائب كبيرة، ونقلت إلى سيارة تابعة للقنصلية السعودية.


وأشار إلى أن فريق الاغتيال جاء ببعض الآلات والأدوات إلى تركيا.

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

ضاع الأمل في التمديد وبقي التهديد بالتأبيد

انتهت اللعبة، ووضع الكتاب، وقضي الأمر الذي كانت فيه المعارضة والموالاة تستفتيان كل عرافة وقارئة في فنجان، لأن الاستحقاق الرئاسي لسنة 2019 سوف يقوم في موعده الدستوري في الخميس الثالث من أفريل القادم، وقد أضاع القوم شهورا كثيرة في مضاربات حمقاء حول أكثر من صيغة للتمديد كانت مستبعدة عند من يجيد إلقاء السمع وهو شهيد ولا يستشرف السياسة من “قزانات” على  يوتوب. فباستدعائه الجمعة لهيئة الناخبين وفق أحكام مواد قانون الانتخاب وفي الموعد الدستوري، يكون الرئيس قد حافظ على المكسب  “الديمقراطي” الوحيد منذ الخروج من الفتنة، بتنظيم الاستحقاقات الانتخابية في موعدها، ولم يخضع للضغوط الهائلة من محيطه ومن كثير من شخوص المشهد السياسي العالق بتلابيبه، كانت تريد أن تحمله “فلتة” توقيف آخر للمسار الانتخابي كانت ستقيد في صحيفة المدنيين بعد أن قيد تعليق المسار في 92 في عنق المؤسسة العسكرية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *