الرئيسية / الاخبار / هل سرق رئيس الأهلي المصري ميدالية الترجي الذهبية؟ (شاهد)

هل سرق رئيس الأهلي المصري ميدالية الترجي الذهبية؟ (شاهد)

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يظهر قيام رئيس النادي الأهلي المصري محمود الخطيب، بوضع ميدالية ذهبية في جيب بنطاله، خلال تتويج النادي الترجي الرياضي التونسي بلقب دوري أبطال إفريقيا، الجمعة.

 

واتهم ناشطون الخطيب، بسرقة الميدالية، إذ أن الميداليات الذهبية تكون للفريق الفائز وإدارييه ولاعبيه، بينما قام رئيس النادي المصري بوضعها في جيبه.

 

وبعد الجدل الواسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كشف عضو الاتحاد الإفريقى لكرة القدم "الكاف"، التونسي طارق بوشماوى حقيقة ما جرى.

 

وقال بوشماوي في تصريح لإذاعة "موزاييك إف إم" التونسية، إن "الميدالية الذهبية منحت بالفعل للخطيب، وهي آخر ميدالية ويجب أن تُمنح إلى الفريق الخاسر، وهو الأهلي المصري".

 

وأوضح بوشماوي أن ممثل النادي الأهلي على منصة التتويج هو رئيسه محمود الخطيب، ولذلك تم منحه الميدالية.

 

وكان الترجي التونسي قلب الطاولة على الأهلي المصري في تونس، وتفوق عليه بثلاثية نظيفة، بعدما تأخر ذهابا في القاهرة بهدف مقابل ثلاثة.

 

 

عن editor

شاهد أيضاً

ضاع الأمل في التمديد وبقي التهديد بالتأبيد

انتهت اللعبة، ووضع الكتاب، وقضي الأمر الذي كانت فيه المعارضة والموالاة تستفتيان كل عرافة وقارئة في فنجان، لأن الاستحقاق الرئاسي لسنة 2019 سوف يقوم في موعده الدستوري في الخميس الثالث من أفريل القادم، وقد أضاع القوم شهورا كثيرة في مضاربات حمقاء حول أكثر من صيغة للتمديد كانت مستبعدة عند من يجيد إلقاء السمع وهو شهيد ولا يستشرف السياسة من “قزانات” على  يوتوب. فباستدعائه الجمعة لهيئة الناخبين وفق أحكام مواد قانون الانتخاب وفي الموعد الدستوري، يكون الرئيس قد حافظ على المكسب  “الديمقراطي” الوحيد منذ الخروج من الفتنة، بتنظيم الاستحقاقات الانتخابية في موعدها، ولم يخضع للضغوط الهائلة من محيطه ومن كثير من شخوص المشهد السياسي العالق بتلابيبه، كانت تريد أن تحمله “فلتة” توقيف آخر للمسار الانتخابي كانت ستقيد في صحيفة المدنيين بعد أن قيد تعليق المسار في 92 في عنق المؤسسة العسكرية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *