الرئيسية / الاخبار / الخارجية الأمريكية: لامنتصر في الحرب باليمن

الخارجية الأمريكية: لامنتصر في الحرب باليمن

دعت وزارة الخارجية الأمريكية الأطراف المتنازعة في اليمن إلى طاولة الحوار، مشددة على أنه يجب على المتنازعين معرفة "أنه لا وجود للنصر العسكري هناك"، حسبما نقل موقع الوزارة. وقال نائب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية روبرت بالادينو، خلال مؤتمر صحفي: "نتابع عن كثب التطورات التي تشهدها مدينة الحديدة اليمنية". وأضاف: "وزير الخارجية مايك بومبيو، طالب جميع الأطراف بالعودة إلى طاولة الحوار، ومعرفة أنه لا وجود للنصر العسكري الذي يمكن تحقيقه في اليمن". وشدد بالادينو على أن واشنطن "تحث جميع الأطراف على وقف الأعمال العدائية ودعم عمل المبعوث الأممي في اليمن، مارتن غريفيث، في إيجاد حل سلمي للصراع". وفي السياق، أكد المسؤول الأمريكي أن بلاده كانت واضحة تماما مع المسؤولين السعوديين والإماراتيين واليمنيين فيما يتعلق بأي محاولات لتدمير البنى التحتية في اليمن، وسبل إيصال المساعدات للمواطنين. وأكد بالادينو، على أن "الإدارة الأمريكية كانت واضحة معهم، وأن تدمير البنى التحتية الحيوية أو عرقلة تسليم المساعدات والسلع أمر غير مقبول". وينفذ التحالف العربي، بقيادة السعودية منذ عام 2015، عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، في مواجهة الحوثيين، والمتهمين بتلقي دعم إيراني. وبات معظم سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية، حيث خلفت الحرب المتواصلة أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية.

عن admin

شاهد أيضاً

مشروع قانون بالكونغرس ضد الصين بسبب قمع الأويغور

طرحت مجموعة من أعضاء الكونغرس الأميركي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي الأربعاء مشروع قانون يعاقب الصين بسبب "انتهاكاتها لحقوق الإنسان" بحق الأويغور الذين يدين غالبيتهم بالإسلام في غرب الصين، في خطوة أثارت غضب بكين. ويهدف مشروع القانون الذي طرح في مجلسي الشيوخ والنواب إلى تشديد رد إدارة الرئيس دونالد ترامب على ما قال المشرعون أنه انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في منطقة شينجيانغ ذات الحكم الذاتي في الصين...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *