الرئيسية / الاخبار / رقم مهول.. مقتل وإصابة 200 حوثي في معارك بصعدة

رقم مهول.. مقتل وإصابة 200 حوثي في معارك بصعدة

أعلنت قوات الجيش الوطني، الجمعة، مقتل وإصابة قرابة 200 من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية جراء المعارك التي تشهدها محافظة صعدة، معقل الحوثيين الرئيسي، شمالي البلاد. وذكر بيان صحفي لوزارة الدفاع، أن قوات الجيش الوطني تمكنت من محاصرة مئات العناصر الحوثية، بعد تنفيذ عملية التفاف ناجحة بمواقع تمركز مليشيا الحوثي في بلدة "مران" المخبأ الرئيسي لزعيم المليشيا. وطبقا للبيان فإن وحدات الجيش الوطني توغلت في مسافة تقدر بـ 15 كيلومترا بداية من "عقبة مران" بمديرية الظاهر وحتى عقبة "شدى" بمديرية رازح تمكنت خلال هذا التوغل من تحرير العديد من المرتفعات الاستراتيجية. وأضاف البيان، أن عملية الالتفاف طوقت مئات المقاتلين الحوثيين بين بلدة "مران" وعقبة " شدى" وشددت عليهم الحصار. ونقل البيان، عن مصدر ميداني قوله، إن أكثر من 200 قتيل وجريح من عناصر مليشيا الحوثي سقطوا منذ بدء العملية العسكرية قبل أسبوع في بلدتي "مران" و"الملاحيظ" و"شدى".

عن admin

شاهد أيضاً

ضاع الأمل في التمديد وبقي التهديد بالتأبيد

انتهت اللعبة، ووضع الكتاب، وقضي الأمر الذي كانت فيه المعارضة والموالاة تستفتيان كل عرافة وقارئة في فنجان، لأن الاستحقاق الرئاسي لسنة 2019 سوف يقوم في موعده الدستوري في الخميس الثالث من أفريل القادم، وقد أضاع القوم شهورا كثيرة في مضاربات حمقاء حول أكثر من صيغة للتمديد كانت مستبعدة عند من يجيد إلقاء السمع وهو شهيد ولا يستشرف السياسة من “قزانات” على  يوتوب. فباستدعائه الجمعة لهيئة الناخبين وفق أحكام مواد قانون الانتخاب وفي الموعد الدستوري، يكون الرئيس قد حافظ على المكسب  “الديمقراطي” الوحيد منذ الخروج من الفتنة، بتنظيم الاستحقاقات الانتخابية في موعدها، ولم يخضع للضغوط الهائلة من محيطه ومن كثير من شخوص المشهد السياسي العالق بتلابيبه، كانت تريد أن تحمله “فلتة” توقيف آخر للمسار الانتخابي كانت ستقيد في صحيفة المدنيين بعد أن قيد تعليق المسار في 92 في عنق المؤسسة العسكرية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *