الرئيسية / الاخبار / هادي يعيد ترتيب قيادة الجيش تمهيداً للتصعيد الميداني ضد الميليشيات

هادي يعيد ترتيب قيادة الجيش تمهيداً للتصعيد الميداني ضد الميليشيات

أصدر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي مساء الأربعاء قراراً قضى بتعيين الفريق محمد علي المقدشي وزيراً للدفاع في المنصب الذي ظل شاغراً لنحو 4 سنوات بسبب وقوع الوزير السابق محمود الصبيحي في أسر الميليشيات الحوثية. وقالت صحيفة "الشرق الأوسط" نقلا عن عدد من المراقبين العسكريين أن "الرئيس هادي توصل أخيرا إلى قناعة تامة بضرورة ملء منصب وزير الدفاع بعد أن فشلت كل المساعي لدى الميليشيات الحوثية لإطلاق وزير الدفاع السابق محمود الصبيحي". وأردفت نقلا عن ناشطين يمنيين علقوا على قرار هادي بتعيين وزير جديد للدفاع أن "هذه الخطوة من شأنها أن تسهل من المساعي والوساطات الإقليمية لدى الجماعة الحوثية لإطلاق سراح الصبيحي بعد أن أصبح خارج منصبه وزيرا للدفاع" وذكرت أن "تعيين المقدشي وزيرا للدفاع مع احتدام المعارك ضد الحوثيين في مختلف الجبهات من شأنه أن يسهل عملية الانضباط داخل وحدات جيش الشرعية ويساعد على اتخاذ قرارات حاسمة على الصعيد الميداني". وأضافت أن ت"عيين المقدشي في هذا التوقيت وزيرا للدفاع مؤشرا على عزم الشرعية على تصعيد العمليات العسكرية في جبهات نهم والجوف والبيضاء في سياق السعي نحو الحسم الميداني للقضاء على الانقلاب الحوثي بعد أن ثبت عدم حرص الجماعة على التقاط الفرص الكثيرة التي أتيحت للتوصل إلى اتفاق سلام".

عن admin

شاهد أيضاً

إذا كان للفلسطينيين 22 دولة فإن لليهود الإسرائيليين 200

فكرة أن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة بإمكانهم أن يذهبوا ليعشوا فيها عبارة من مزيج من الغل والجهل: إنما الفلسطينيون هم أولاد الضرة بالنسبة للعالم العربي، لا توجد دولة عربية واحدة تريدهم ولا توجد دولة عربية واحدة لم تغدر بهم. ها نحن نسمع نفس الأسطوانة المشروخة تارة أخرى: "إن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة، بينما نحن مساكين، لا يوجد لدينا سوى دولة واحدة." لم يكن بنجامين نتنياهو أول من استخدم هذه الحجة المعوجة، بل ما فتئت تشكل حجر الزاوية في الدعاية الصهيونية التي رضعناها مع حليب أمهاتنا. في مقابلة له مع تلفزيون تكتل الليكود، قال نتنياهو: "إن لدى المواطنين العرب اثنتين وعشرين دولة، وليسوا بحاجة إلى واحدة أخرى." إذا كان لدى مواطني إسرائيل العرب اثنتان وعشرون بلداً، فإن مواطني الدولة من اليهود لديهم ما يقرب من مائتين...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *