الرئيسية / الاخبار / المواصفات والمقاييس اليمنية تحذر المواطنين من كميات هائلة من الدجاج المستورد الفاسد

المواصفات والمقاييس اليمنية تحذر المواطنين من كميات هائلة من الدجاج المستورد الفاسد

رفضت الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة بالعاصمة المؤقتة عدن شحنات هائلة من الدجاج المجمد المستورد عبر المنطقة الحرة عدن . وأكد رئيس الهيئة المهندس حديد الماس رفض ما يقارب عشرين حاوية مبردة من الدجاج المجمد المستوردة خلال فترة اقل من أسبوعين لعدة مستوردين حيث ان بعضها لم يجتاز الفحوصات المخبرية والأغلب تم رفضها لعدم اجتيازها للفحوصات الحسية والظاهرية من حيث مخالفتها للاشتراطات الظاهرية للمنتج والتي حددتها المواصفات القياسية المعتمدة . وأشار الماس الى انه في الآونة الأخيرة زاد عدد شحنات الدجاج المجمد المخالفة التي تم رفضها من قبل الهيئة، لعدم سلامة المنتج من حيث عدم احتفاظ المنتج بالصفات الطبيعية المميزة او ظهور علامات واضحة للعين تدل على بلوغ المنتج مرحلة الإدماء قبل إعادة التجميد وظهور مميزات فساد وتهتك لأجزاء المنتج وجميعها تدل على انخفاض درجات حرارة حفظ المنتج إما في بلد المنشأ او إثناء النقل وتم إعادة تجميد المنتج بعد حصول حالات الإدماء والتي معها تنشأ البكتيريا الممرضة. وشدد المهندس" الماس" حرص قيادة الهيئة بالمهام المنوط بها وان الهيئة تتخذ إجراءات مشددة حيال شحنات اللحوم المستوردة بكافة أنواعها بما فيها الدجاج المجمد باعتبارها منتجات سريعة الفساد وإخضاع كافة شحنات هذه المنتجات لإجراءات الرقابة والتفتيش والفحص والاختبار بما يضمن الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين.

عن admin

شاهد أيضاً

تحليل: مقتل خاشقجي يعقد عرض إنقاذ سعودي لشركة سلاح أفريقية

تواجه شركة دينيل لصناعة السلاح في جنوب أفريقيا والتي تتكبد خسائر كبيرة، مشكلة وهي تكافح من أجل البقاء، فالمنقذ المحتمل للشركة، وهو السعودية، يتعرض لانتقادات شديدة في أعقاب مقتل الصحفي جمال خاشقجي. غير أنه بعد سنوات من سوء الإدارة فضلا عن فضيحة استغلال نفوذ واسعة النطاق، باتت الشركة المملوكة للدولة بحاجة إلى نوع من المساعدة يمكن للسعودية أن تقدمها في ظل ما تتمتع به من سيولة كبيرة. وحللت "رويترز" بيانات صادرات السلاح الجنوب أفريقية على مدى خمس سنوات، وتحدثت مع موظفين سابقين وحاليين في دينيل كما حصلت على عروض توضيحية داخلية في دينيل بشأن خطط لإنقاذ الشركة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *