الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / علاوة الموظفين في مصر حق أم منحة؟ (إنفوغراف)

علاوة الموظفين في مصر حق أم منحة؟ (إنفوغراف)

انتابت حالة من الغضب ملايين الموظفين المصريين في أعقاب قرار رئيس نظام الانقلاب العسكري في مصر، عبد الفتاح السيسي، بإلغاء ما يعرف بـ"العلاوة السنوية" بدعوى إقامة فصول للمدارس الجديدة.

 

وكان السيسي أعلن خلال مشاركته بمنتدي شباب العالم بمدينة شرم الشيخ ان مصر بحاجة لبناء 250 ألف فصل دراسي، وتوفير 130 مليار جنيه.

 

وأقر البرلمان المصري في وقت سابق قانون علاوة الموظفين للمخاطبين بقانون الخدمة المدنية 7%، وللموظفين غير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية 10% ما يعادل نحو 7 مليارات جنيه فقط.

 

 


عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

إذا كان للفلسطينيين 22 دولة فإن لليهود الإسرائيليين 200

فكرة أن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة بإمكانهم أن يذهبوا ليعشوا فيها عبارة من مزيج من الغل والجهل: إنما الفلسطينيون هم أولاد الضرة بالنسبة للعالم العربي، لا توجد دولة عربية واحدة تريدهم ولا توجد دولة عربية واحدة لم تغدر بهم. ها نحن نسمع نفس الأسطوانة المشروخة تارة أخرى: "إن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة، بينما نحن مساكين، لا يوجد لدينا سوى دولة واحدة." لم يكن بنجامين نتنياهو أول من استخدم هذه الحجة المعوجة، بل ما فتئت تشكل حجر الزاوية في الدعاية الصهيونية التي رضعناها مع حليب أمهاتنا. في مقابلة له مع تلفزيون تكتل الليكود، قال نتنياهو: "إن لدى المواطنين العرب اثنتين وعشرين دولة، وليسوا بحاجة إلى واحدة أخرى." إذا كان لدى مواطني إسرائيل العرب اثنتان وعشرون بلداً، فإن مواطني الدولة من اليهود لديهم ما يقرب من مائتين...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *