الرئيسية / الاخبار / معركة كسر العظم في الحديدة: النيران تصل الى الأحياء السكانية ونزوح للأهالي (أحدث التفاصيل)

معركة كسر العظم في الحديدة: النيران تصل الى الأحياء السكانية ونزوح للأهالي (أحدث التفاصيل)

أفادت مصادر محلية اليوم الثلاثاء، إن المعارك ما تزال على أشدها بين مسلحي جماعة الحوثيين والقوات الحكومية المسنودة بمقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية، جنوبي وشرقي مدينة الحديدة (غربي البلاد).   وأضاف بأن إطلاق النار ما يزال متبادل في شارع الخمسين، فيما وصل الرصاص وشظايا المدفعية إلى وسط الأحياء السكنية بحي 7 يوليو وشارع صدام، في الوقت الذي قصف الطيران الحربي للتحالف مواقع الحوثيين في أطراف المدينة.   وأشار إلى أن الحوثيين يردون بقصف مكثف على تقدم القوات الحكومية، وأطلقوا مضادات الطيران بشكل كثيف في سماء المدينة.   ونقل  عن مصدر طبي قوله إن شاباً في حي الزهور بشارع صدام، توفي جراء اختراق رصاصة راجع جسده، كما أُصيب طفلان بجولة الحفرة براجع الرصاص الحي.   وأضاف بأن قذيفة هاون مجهولة المصدر سقطت بجوار غرفة حراسة كلية الهندسة في جامعة الحديدة، جنوبي المدينة، ما أدى إلى مقتل حارس الكلية علي السنحاني على الفور.   من جهة، بدأ العديد من سكان الأحياء المحاذية لشارع الخمسين وحي 7 يوليو بالنزوح مع احتدام المعارك واقترابها من منازلهم.

عن admin

شاهد أيضاً

انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام

انتهى أخيراً تعريف الكيلوجرام المعروف لدينا بأنه كتلة من المعدن، بعد أن صوت علماء في الفيزياء على تغييره، واستبداله بنظام جديد يعيد تحديد المقياس العالمي للكتلة من خلال ربطه بخاصية أساسية للكون، وهي قيمة صغيرة ودقيقة من الفيزياء الكمية معروفة باسم الثابت الحسابي أو "ثابت بلانك" والتي تصف أصغر وحدة ممكنة من الطاقة. ونشرت صحيفة الغارديان تقريرا ترجمته""، أشارت فيه إلى أن العلماء اتفقوا خلال المؤتمر العام للأوزان والمقاييس، الذي عقد الجمعة في فرساي الفرنسية، على أن الكيلوغرام المعروف لدينا منذ عام 1889 لن يتم بعد الآن تعريفه على أنه الوزن الدولي الأول (IPK) التي تمثل اسطوانة من سبيكة البلاتين، ولكن من خلال ثابت "بلانك"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *