الرئيسية / الاخبار / لجنة اعتصام ابناء المهرة تعلن العودة للاعتصام بعد رفض رئيس الحكومة مقابلتها

لجنة اعتصام ابناء المهرة تعلن العودة للاعتصام بعد رفض رئيس الحكومة مقابلتها

دعت اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي بمحافظة المهرة، شرقي اليمن، اليوم السبت، مواصلة احتجاجاتها السلمية؛ وذلك للتأكيد على مطالبها السلمية، وتنديدا بما تتعرض له محافظتهم من قبل من أسموه بـ"الإحتلال السعودي الإماراتي". وعبرت اللجنة المنظمة في بيان لها اليوم السبت، "عن استنكارها الشديد، رفض رئيس الوزراء، معين عبد الملك، مقابلة قيادة اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي، وكذا الشيوخ والأعيان، الذين طلبوا لقاءه؛ لعرض مطالبهم المقدمة سابقا إلى السلطة المحلية، والتي لم تجد تجاويا حتى اللحظة". وقالت اللجنة في بيانها، "إن عدم تجاوب رئيس الوزراء مع دعوة قيادة لجنة الاعتصام مع أعيان ومشائخ المحافظة يضع علامة استفهام كثيرة لدى أبناء المحافظة بخصوص سماع مطالبهم المشروعة". وأضافت: "أن رفض رئيس مجلس الوزراء، استقبال السلطان، عبد الله بن عيسى بن عفرار، رئيس المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى، وقيادة اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي، قد خيب آمال المواطنين، المتعلقة بكل القضايا والهموم والمطالب، واكتفاءه بالانتقاء بالحلقة الضيقة حول المحافظ الذين لا نعلق عليه آمالا كبيرة بخصوص مطالب المحافظة وقضايا". بحسب البيان. وأوضحت "أن هذا التصرف من قبل رئيس الوزراء، عزز لدى أبناء المحافظة القناعة التامة، بأن قيادة السلطة المحلية، لم تكن بحجم المسؤولية، تجاه قضايا المحافظة، وتعمل على معارضيها بأسلوب ممنهج، يسبب شرخا اجتماعيا وأضرارا بمصالح المحافظة". مؤكدين "أن هذه السلطة لم تعد تمثل المحافظة، كونها امتداد للتواجد السعودي في المحافظة والغير مبرر". وأكد البيان، إن هذا الصمت المطبق من قبل الحكومة والقيادة الشرعية يثير تساؤلات عند الجميع". متساءلين: هل تنازلت الشرعية عن سيادتها؟ وهل أصبحت سلوكيات التحالف وضعا تدريجيا من أجل الوصول إلى سياسة الأمر الواقع؟ وأوضح البيان، أن هذا السلوك ولد انطباعا لدى المواطن، بان السلطة لا تعمل نحو رعاية مصالح شعبها ولا خدمة مصالحهم السيادية والخدمية، وإنما تخدم أجندة وأهداف التحالف العربي غير المبررة". وأكدت اللجنة في بيانها، "رفضها التام لأي اتفاقات تمس السيادة الوطنية في الوقت الراهن، مهما كانت صيغتها الرسمية".

عن admin

شاهد أيضاً

ناشط أسترالي يجول في بلاده من أجل فلسطين (صور)

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *