الرئيسية / الاخبار / هكذا تحدث صبحي الطفيلي عن خاشقجي وموقف تركيا (شاهد)

هكذا تحدث صبحي الطفيلي عن خاشقجي وموقف تركيا (شاهد)

علق الأمين العام السابق لحزب الله، الشيخ صبحي الطفيلي، على قضية مقتل الكاتب السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول.

 

وقال الطفيلي في خطبة الجمعة، إن الأنظمة العربية تقتل وتسجن الآلاف من "الأنقياء الأبرار".

 

وأضاف: "لكن بالصدفة هذا الصحفي المرحوم قتل في دولة أرادت أن تدافع عنه وعن المظلومين، إذ لو قتل غيره في دولة أخرى، ربما لم نسمع عنه، لأنه ببساطة يدفع (فرنكين) للمسؤولين ويتم إغلاق القضية".

 

وتابع الطفيلي: "السلطة في تركيا صادقة، ويجب أن يقف المسلمون معها، لأنها تدفع ثمن موقفها، وهي بحاجة إلى دعم وتأييد، ورص الصفوف".

 

وبحسب الطفيلي فإنه "لا يجوز أن نمدح الحكام خاصة إذا كانوا من أهل الظلم والجور".

 

ورأى الطفيلي أن التفسير  الذي حصل لخاشقجي، هو طلب السعوديون منه الاعتذار والانكسار أمامهم، وكان رفض الأخير سببا في قتله.

 

وقال الطفيلي: "لا تبخلوا بدمائكم، فبالله عليكم ما أنجزه جمال خاشقجي بدمه كم كنا نريد من خطب وسنوات لننجزه".

 

واستذكر الطفيلي إعدام المفكر سيد قطب، والذي قيل إنه السلطات المصرية اشترطت عليه طلب العفو للنجاة من حبل المشنقة، إلا أنه رفض وأعدم.

 

 

 

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

لا شيء يرحل تماماً؛ دائماً هناك أثر

وجد الباحثون أن إنتاج البشر من مادة البلاستيك قد وصل قرابة 8.3 مليار طن متريّ، وتُقدّر كمِّية النفايات البلاستيكية حتى عام 2015 بقرابة 6.3 مليار طن متريّ.وقد أُعيدَ تدوير 9% فقط من الكمية الكلِّية لهذه النفايات، وحُرق 12% منها، بينما تكدّسَ 79% من كمِّية النفايات البلاستيكية في مواقع طمر النفايات أو في البيئة الطبيعية.وإذا استمرَّ الحال على ما هو عليه فإن ما يقارب 12 مليار طن متريٍّ من النفايات البلاستيكية سينتهي به المطافُ في مطامر النفايات أو في البيئة الطبيعية بحلول عام 2050.ويرى الباحثون أن معظم المواد البلاستيكية غير قابلة للتحلُّل الحيويِّ من قبل الكائنات الحية الدقيقة، ما يعني أن النفايات البلاستيكية التي خلَّفها البشر يمكن أن تبقى موجودة على الأرض لمئات إلى آلاف السنين.ويمكنكم تخيُّل حجم الكارثة عندما تعلمون أن الإنتاج السنوي من النفايات البلاستيكية حالياً يقارب 300 مليون طن متريّ، وهو ما يعادل تقريباً وزن البشر مجتمعين.لذا لا بدَّ من التفكير في حلول تساعد على معالجة هذه النفايات والتخلُّص منها..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *