الرئيسية / الاخبار / عبد اللهيان ينتقد استقبال قابوس لنتنياهو في مسقط

عبد اللهيان ينتقد استقبال قابوس لنتنياهو في مسقط

انتقد المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، السبت، استقبال السلطان قابوس بن سعيد لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في مسقط.


وقالت عبد اللهيان في تغريدة على "تويتر" إن "لقاء نتنياهو المجرم (رئيس وزراء الكيان الصهيوني غير المشروع) مع السلطان قابوس في سلطنة عمان بعيد کل البعد عن الحكمة المعهودة في جلالة السلطان. وإن ترامب و نتنياهو لن يجنيا ثمار صفقة القرن".


وقبل ذلك انتقدت الخارجية الإيرانية استقبال رئيس الوزراء الإسرائيلي في سلطنة عمان، معتبرة الزيارة سماحا لـ"الكيان الغاصب" بالتحرك لإثارة فتن ومشاكل جديدة في المنطقة.


وبحسب ما نشرت وكالة "فارس" الإيرانية، فقد قال المتحدث باسم الوزارة، بهرام قاسمي، إن الزيارة جاءت بضغط من البيت الأبيض، وتأتي لإثارة الخلافات بين الدول المسلمة، وللتغطية على 70 عاما من الاحتلال والاعتداء والمجازر بحق الشعب الفلسطيني. 

وتابع بأن "اللوبي الصهيوني" في البيت الأبيض والإدارة الأمريكية نشط في عهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أكثر من السابق، لضمان مصالح إسرائيل.

 

وأثار استقبال السلطان قابوس بن سعيد لرئيس الوزراء الإسرائيلي في مسقط، أمس الجمعة، موجة انتقادات واسعة من سياسيين ونشطاء عرب على مواقع التواصل، فضلا عن الفصائل الفلسطينية.

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

تقديرات إسرائيلية: حراك حزبي ماراثوني ينبئ بانتخابات مبكرة

قالت المراسلة الحزبية في صحيفة يديعوت أحرونوت موران أزولاي، إن "التقدير السائد في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي عقب استقالة وزير الحرب أفيغدور ليبرمان هو الذهاب إلى انتخابات مبكرة، وربما تجرى آذار/ مارس 201". وأضافت في تقرير ترجمته "" أن "أياما حساسة تمر بها الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو الرابعة، لأنه عقب استقالة ليبرمان، والإنذار الذي أعلنه وزير التعليم وزعيم حزب البيت اليهودي نفتالي بينيت للحصول على وزارة الحرب مقابل استمراره في الشراكة الاتئلافية داخل الحكومة، يساعد في تقوية تقدير الموقف الذي يرجح أن نتنياهو لن يمنحه هذه الحقيبة العسكرية المهمة". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *