الرئيسية / الاخبار / 8 قتلى بإطلاق نار داخل كنيس ببنسلفانيا.. وترامب يعلق (شاهد)

8 قتلى بإطلاق نار داخل كنيس ببنسلفانيا.. وترامب يعلق (شاهد)

أفادت وسائل إعلام أمريكية أن ثمانية أشخاص على الأقل قتلوا السبت في إطلاق نار وقع داخل كنيس في مدينة بيتسبرغ في ولاية بنسلفانيا الأمريكية.


ونقل التلفزيون التابع لشبكة "سي بي أس" أن ثمانية قتلى سقطوا في إطلاق النار بينهم شرطيان، في حين أعلنت شبكة "فوكس نيوز" أن أربعة أشخاص قتلوا قرب كنيس "شجرة الحياة" حيث كان مصلون يهود يتجمعون.

 

وذكرت شبكة "سي بي أس" أن المسلح الذي وصف بأنه مجرد رجل أبيض مع لحية، استسلم بعد تبادل إطلاق النار مع الشرطة، حيث تم تأكيد وفاة ثمانية أشخاص على الأقل.

 

أما شرطة المدينة فكتبت تغريدة على "تويتر" جاء فيها "هناك شخص يطلق النار في جادتي ويلكينز وشادي. تجنبوا هذا الحي".

 

من جهته، قال الرئيس الأمريكي في تغريدة على "تويتر"، إنه يتابع أحداث الهجوم على معبد يهودي في ولاية بنسلفانيا، مؤكدا سقوط قتلى ومصابين جراء الحادث.

 

 

Watching the events unfolding in Pittsburgh, Pennsylvania. Law enforcement on the scene. People in Squirrel Hill area should remain sheltered. Looks like multiple fatalities. Beware of active shooter. God Bless All!

 

 

 

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

ضاع الأمل في التمديد وبقي التهديد بالتأبيد

انتهت اللعبة، ووضع الكتاب، وقضي الأمر الذي كانت فيه المعارضة والموالاة تستفتيان كل عرافة وقارئة في فنجان، لأن الاستحقاق الرئاسي لسنة 2019 سوف يقوم في موعده الدستوري في الخميس الثالث من أفريل القادم، وقد أضاع القوم شهورا كثيرة في مضاربات حمقاء حول أكثر من صيغة للتمديد كانت مستبعدة عند من يجيد إلقاء السمع وهو شهيد ولا يستشرف السياسة من “قزانات” على  يوتوب. فباستدعائه الجمعة لهيئة الناخبين وفق أحكام مواد قانون الانتخاب وفي الموعد الدستوري، يكون الرئيس قد حافظ على المكسب  “الديمقراطي” الوحيد منذ الخروج من الفتنة، بتنظيم الاستحقاقات الانتخابية في موعدها، ولم يخضع للضغوط الهائلة من محيطه ومن كثير من شخوص المشهد السياسي العالق بتلابيبه، كانت تريد أن تحمله “فلتة” توقيف آخر للمسار الانتخابي كانت ستقيد في صحيفة المدنيين بعد أن قيد تعليق المسار في 92 في عنق المؤسسة العسكرية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *