الرئيسية / الاخبار / اشتباكات مسلحة بين الحوثيين ومنشقين عنهم في تعز تخلف قتلى وجرحى

اشتباكات مسلحة بين الحوثيين ومنشقين عنهم في تعز تخلف قتلى وجرحى

قتل أربعة أشخاص وأصيب آخرين، في اشتباكات بين ميليشيا الحوثيين ومسلحين قبليين، في محافظة تعز، جنوب غرب اليمن. وقال مصدر محلي ، إن اشتباكات وقعت بين مسلحين قبليين وميليشيا الحوثيين، يوم الجمعة، في منطقة الامجود أطراف مديرية شرعب السلام، شمال تعز. وأوضح المصدر أن ميليشيا الحوثيين أرسلت حملة مسلحة، إلى منطقة الامجود بهدف القبض على متهمين باغتيال الشيخ علي عبدالله مقبل، الذي قتل قبل أيام وأصيب حينها آخرين في نقيل الحرية. وذكر المصدر أن الحملة كانت مكونه من من أربع مصفحات وعشرين طقما، وقاموا بتفجير منزلي جمال عبدالقوي وعبده قائد في قرية القلعة وأشار إلى ان الحملة اتجهت إلى قرية رقاد المجاورة لقرية القلعة، واندلعت اشتباكات عنيفة بينهم وبين مسلحين من أبناء القرية، وأسفرت الاشتباكات حتى اللحظة عن مقتل أربعة وإصابة سبعه من الطرفين. ولفت المصدر إلى أن المطلوبين أمنيا كانوا محسوبين على جماعة الحوثيين واختلفوا قبل أشهر مع قيادة الميليشيا. وبحسب المصدر فإن الميليشيا تهدف حالياً إلى التمركز في المنطقة لحماية طريق امدادتهم الذي يمر من العدين التابعة لمحافظة إب إلى مديريتي حيس وجبل رأس في الحديدة .

عن admin

شاهد أيضاً

الشاباك يجمع معلومات عن الضيوف المشاركين بالمؤتمرات البحثية

كشف وزير إسرائيلي سابق أن "إسرائيل تتجسس على ضيوفها الذين يزورونها ممن يشاركون في مؤتمرات علمية وبحثية، حيث تطلب منهم أجهزة الأمن الإسرائيلية تعبئة نموذج يشمل أسئلة وتفاصيل شخصية عن حياتهم، ومع من سيلتقون بالاسم والوظيفة ورقم الهاتف، وماذا يفعلون في ساعات فراغهم". وأضاف يوسي بيلين وزير القضاء الأسبق، في مقاله بموقع يسرائيل بلاس، وترجمته أن "مجموعة من الإسرائيليين مع فلسطيني حاصل على الجنسية الأمريكية عادوا مؤخرا إلى إسرائيل بعد يومين من زيارة قاموا بها إلى الأردن، وحين وصلوا جسر الملك حسين الفاصل بين الضفة الغربية والأردن، دخل الإسرائيليون، اليهود والعرب إجراءات التفتيش التقليدية على الجسر، لكن المواطن الأمريكي من أصل فلسطيني تمت إعاقته". وأشار إلى أن "سبب عرقلة مروره لم يعرف في حينه، رغم أن حقيبته المتواضعة اجتازت التفتيش الأمني بسهولة، وتبقى فقط فحص الوثائق التي بحوزته، لكن ضباط الأمن الإسرائيلي عثروا على ورقة معه مكتوب عليها عبارة "حل الدولتين"، وقد تناقلها الضباط من يد إلى يد، وبدأوا بتوجيه الأسئلة إليه رغم أنه محاضر في جامعتي بير زيت وتل أبيب عن علاقته بهذا الحل السياسي، وكان عليه أن يشرح لهم كيف وصلته هذه الورقة". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *