الرئيسية / الاخبار / الكشف عن 11 سجن سري تابعة لـ”النخبة الشبوانية” الموالية للإمارات

الكشف عن 11 سجن سري تابعة لـ”النخبة الشبوانية” الموالية للإمارات

تواصل القوات غير النظامية المعروفة بـ"قوات النخبة الشبوانية" الموالية لأبوظبي والممولة منها، انتهاكاتها ضد المعتقلين في سجونها السرية التي تمارس فيها أشكال من التعذيب الوحشي بإشراف من القوات الإماراتية الموجودة في اليمن. وشهدت محافظة شبوة زيادة في عدد السجون السرية التابعة لـ"قوات النخبة الشبوانية" حيث يصل عددها حاليًا حوالي 11 سجنًا حسب مصادر محلية. المصادر نفسها أكدت تعرض المعتقلين لتعذيب وحشي من قبل المليشيات التي تشرف عليها الامارات، مشيرة إلى أن السجون التي تستخدمها القوات الموالية لأبوظبي معامل للتعذيب، هي في معظمها عبارة عن مبانٍ حكومية وبدرومات، وفي الحالات الأسوأ تكون عبارة عن خزانات مياه، وكونتيرات حديدية. يشار أن وسائل إعلام دولية على قدر من المصداقية منها وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، نشرت في وقت سابق تقارير استقصائية كشفت عن أساليب تعذيب موغلة في الوحشية والقسوة تمارسها القوات التابعة لوكلاء الإمارات في عدد من المدن في جنوب اليمن مثل عدن والمكلا.

عن admin

شاهد أيضاً

إيكونوميست: الشعب السوداني أطاح باثنين وعينه على الثالث

  وينوه التقرير إلى أن المحادثات استؤنفت في 24 نيسان، أبريل، حيث أعلن متحدث باسم المجلس العسكري عن اتفاق الطرفين على معظم المطالب، وقام المجلس في بادرة حسن نية بعزل ثلاثة جنرالات مرتبطين بالبشير، وتم تشكيل لجنة مشتركة لإدارة التفاوض، مع أن معظم الأمور لا تزال غامضة، من بينها علاقة الحكومة الانتقالية بالجنرالات.  وتلاحظ المجلة وجود فراغ سياسي في الجانب المدني، فقد كافح تجمع المهنيين السودانيين للاتفاق على زعيم واحد، ومن يجب أن يكون جزءا في الحكومة الجديدة، وتحاول في الوقت ذاته جماعات المعارضة، التي تعمل تحت مظلة "ائتلاف الحرية والتغيير"، التنافس للحصول على موقع.  ويورد التقرير نقلا عن عثمان ميرغني، وهو محرر صحيفة سودانية، قوله: "حتى تكون هناك خطة واضحة فإن الجيش سيسيطر على الحكم"، فيما قال دبلوماسي غربي إن رئيس المجلس الجنرال عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو، المعروف بحميدتي، مترددان في التخلي عن السلطة. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *