الرئيسية / الاخبار / برنامج يمنحك الشعور بالسعادة في عشر دقائق.. تعرف عليه

برنامج يمنحك الشعور بالسعادة في عشر دقائق.. تعرف عليه

قدمت الباحثة ساندي مان، المحاضرة في جامعة سنترال لانكشاير في بريطانيا، برنامجا تدريبيا يتكون من ست خطوات، يمكن الإنسان من المحافظة على سعادته وراحته النفسية في وقت أقل مما يقضيه في تناول كوب من القهوة.


وقالت الباحثة، والطبيبة في علم النفس، في كتاب لها جاء تحت عنوان "عشر دقائق نحو السعادة"، بحسب "بي بي سي": "هناك برنامج في شكل "مُفكرة يومية" يمكن أن يغير طريقة تفكيرك حتى تصل في نهاية المطاف إلى مزيد من السعادة في حياتك، وذلك من خلال الإجابة على ستة أسئلة كل يوم:


1 - ما هي الخبرات التي منحتك شعورا بالسعادة، حتى لو كانت بسيطة؟

2 - ما الإشادة والنصيحة التي حصلت عليهما؟

3 - ما هي اللحظات التي مثلت لك حظا سعيدا بشكل واضح؟

4 - ما هي إنجازاتك، مهما كانت صغيرة؟

5 - ما الذي جعلك تشعر بامتنان؟

6 - كيف عبرت عما لديك من لطف وعطف تجاه الآخرين؟


وأكدت الباحثة أن ذلك التدريب لا يرفع الروح المعنوية في الحال فحسب، لكن إعادة قراءة إجاباتك السابقة يمكن أيضا أن تساعدك في التعامل مع المواقف الصعبة في المستقبل.


وكشفت العديد من الدراسات أن الأعمال التي تنطوي على نكران الذات ومساعدة الآخرين، لا تزيد فقط من سعادة من هم حولك، بل تعزز أيضا حالتك المزاجية باستمرار.


إن قضاء عشر دقائق في مطالعة هذه المواقف الإيجابية خلال يومك لا يمكنها أن تصنع المعجزات بالطبع، لكن بالنسبة لأولئك الذين يشعرون بالاكتئاب والتوتر، من دون أعراض نفسية شديدة، فإن ذلك قد يساعد على إعادتهم إلى المسار الصحيح.


وأوضحت الباحثة أن أي شخص يشك في أنه قد يعاني من الاكتئاب، يجب عليه أن يزور الطبيب باستمرار للحصول على الرعاية الطبية المطلوبة.


وأضافت: "إذا وجدت نفسك عالقاً في مشكلة ما، امنح نفسك بعض الوقت حتى تشعر بالملل، فقد تجد حلا إبداعيا يرد إلى ذهنك في هذه الأثناء".


وأردفت: "إحدى الطرق التي يمكن أن نتبنّاها في حياتنا هي التوقف عن الضجر والسأم. وأفضل طريقة للتعامل مع الملل هي السماح له بالوصول إلي حياتنا".


وبمرور الوقت، قد تلحظ أن لديك تسامحا أكثر مع الآخرين وميلا للتعامل معهم بلطف، لذلك فإن فترات الانتظار والملل، والتي قد تبدو مؤلمة بعض الشيء، ستصبح فرصة للتأمل قد تساعدك كثيرا في حياتك.

 

عن editor

شاهد أيضاً

الذهب يواصل الهبوط في الأسواق اليمنية متأثراً بأسعار الصرف

استمر المعدن النفيس في اليمن، انخفاضه الكبير، بعد موجة ارتفاع دامت أشهر، متأثراً بأسعار صرف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *