الرئيسية / الاخبار / 5 لاعبين نادمون على مغادرة أنديتهم السابقة

5 لاعبين نادمون على مغادرة أنديتهم السابقة

نشر موقع "سبورتس كيدا" تقريرا، تطرق من خلاله إلى اللاعبين الذين ندموا على مغادرة أنديتهم السابقة، سعيا لكسب المال، أو تحقيق المجد، أو الرغبة في الحصول على فرص للعب أكثر.

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته ""، إنه بعد انضمام أي لاعب إلى ناد كبير في صفقة قياسية، عادة ما يتوقع أنه سيكون سعيدا في فريقه الجديد، لأن الانتقال من ناد إلى ناد أفضل قد يعني له التنافس على ألقاب مهمة وتحقيق أحلامه.

 

وعلى الرغم من ذلك، قد تجري الرياح أحيانا بما لا تشتهيه السفن، ويجد عدد من لاعبي كرة القدم البارزين أنفسهم في مواقف لا يحسدون عليها في فرقهم الجديدة، ما يعزز داخلهم الشعور بالندم على خلفية الانتقال إلى أندية كانت تجسد حلم الطفولة بالنسبة لهم.

وأضاف التقرير، أولا، أن فابينيو، المنتقل حديثا من موناكو الفرنسي إلى ليفربول الإنجليزي، في صفقة وصلت قيمتها إلى 40 مليون جنيه إسترليني، كان يصنف على أنه من أفضل اللاعبين في ناديه السابق موناكو، وشارك مع النادي الفرنسي في أكثر من 200 مباراة. وعلى الرغم من التوقعات بأن اللاعب البرازيلي سيكون أحد اللاعبين البارزين في تشكيلة المدرب يورغن كلوب، لم يشارك لاعب خط الوسط البرازيلي إلا في ثلاث مباريات، وهو ما يؤكد أنه فشل في التأقلم مع طريقة لعب النادي.

ومن المرجح أن يندم اللاعب الشاب، البالغ من العمر 25 سنة، على اختياره الانضمام إلى ليفربول، على الرغم من سعي أرسنال إلى الظفر بخدماته، حيث يبدو أن بداية مسيرته في إنجلترا لا تنبئ بخير.

وأورد التقرير، ثانيا، أن لورينتي انتقل إلى توتنهام، قادما من سوانزي سيتي، في صفقة بلغت 12 مليون جنيه إسترليني، بعد أن جذب أنظار أبرز الأندية العالمية في أول مواسمه في الدوري الإنجليزي الممتاز مع سوانزي. ولكن، بدأ نجم اللاعب الإسباني يخبو بمرور الوقت، إلى حد أنه أصبح من الصعب عليه الظفر بمكان في دكة بدلاء توتنهام.

وكان لورنتي مدركا لحقيقة أنه لن يكون الخيار الأول للنادي عند توقيعه للعقد، إلا أنه صرح بأنه "كان يتوقع أن يمنحه المدرب فرصة المشاركة في بعض المباريات". وبعد تعبيره عن استيائه من وضعه الحالي، من المرجح أن يبحث اللاعب الإسباني، البالغ من العمر 33 سنة، عن الانتقال إلى ناد جديد خلال سوق الانتقالات الشتوية.

وتحدث التقرير، ثالثا، عن مالكوم الذي انضم إلى برشلونة خلال سوق الانتقالات الصيفية الفارطة، بعد موسم مميز في بوردو الفرنسي. وقد كان اللاعب البرازيلي، البالغ من العمر 21 سنة، سعيدا بالانضمام إلى أحد أكبر الأندية في العالم، إلا أنه على الأرجح قد اتخذ قرارا خاطئا بانضمامه إلى النادي الإسباني عوضا عن روما الإيطالي.

في الواقع، توصل النادي الإيطالي سابقا إلى اتفاق مع اللاعب البرازيلي، لكن مالكوم غيّر رأيه عند تلقيه لعرض من برشلونة، مضيعًا فرصة أن يكون أحد اللاعبين الأساسيين في روما. وشارك مالكوم مع برشلونة في مباراتين فقط خلال الموسم الحالي، ما ينبئ بإمكانية مغادرته للنادي الإسباني خلال الأشهر القادمة.

وذكر التقرير، رابعا، ألفارو موراتا، الذي تعاقد معه تشيلسي في صيف سنة 2017، بعد صراع مع عدة أندية. ولم يقنع موراتا بأدائه العديد من المحللين، ما جعله عرضة للعديد من الانتقادات. وقد حملت تصريحات اللاعب الإسباني في طياتها نوايا تحيل إلى إمكانية مغادرته البلوز، حيث أشار إلى عدم رغبته في مواصلة العيش في لندن، وأنه لن يبقى في تشيلسي لفترة طويلة. ومع التراجع الكبير لأداء موراتا مع النادي الإنجليزي، يبدو أن أيامه في لندن أصبحت معدودة، وأنه سيغادر إلى أحد الأندية الإيطالية أو الإسبانية في الأشهر القادمة.

وفي الختام، أحال التقرير إلى أليكسيس سانشيز، الذي يمر بوقت عصيب في مانشستر يونايتد. وقد كافح اللاعب التشيلي، البالغ من العمر 29 سنة، من أجل التأقلم مع أسلوب لعب المدرب مورينيو، إلا أنه فشل في أن يكون أحد الوجوه الأساسية في تشكيلة الشياطين الحمر في المباريات الأخيرة. وبالتالي، سيندم سانشيز على ترك أرسنال والتفريط أيضا في فرصة الانضمام إلى فريق مانشستر سيتي، الذي يضم لاعبين مميزين، كما أنه فاز بالدوري الإنجليزي الممتاز خلال الموسم الماضي.

 

للاطلاع على نص التقرير الأصلي 

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

انتهى الوزن الذي نعرفه.. علماء يعيدون تعريف الكيلوغرام

انتهى أخيراً تعريف الكيلوجرام المعروف لدينا بأنه كتلة من المعدن، بعد أن صوت علماء في الفيزياء على تغييره، واستبداله بنظام جديد يعيد تحديد المقياس العالمي للكتلة من خلال ربطه بخاصية أساسية للكون، وهي قيمة صغيرة ودقيقة من الفيزياء الكمية معروفة باسم الثابت الحسابي أو "ثابت بلانك" والتي تصف أصغر وحدة ممكنة من الطاقة. ونشرت صحيفة الغارديان تقريرا ترجمته""، أشارت فيه إلى أن العلماء اتفقوا خلال المؤتمر العام للأوزان والمقاييس، الذي عقد الجمعة في فرساي الفرنسية، على أن الكيلوغرام المعروف لدينا منذ عام 1889 لن يتم بعد الآن تعريفه على أنه الوزن الدولي الأول (IPK) التي تمثل اسطوانة من سبيكة البلاتين، ولكن من خلال ثابت "بلانك"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *