الرئيسية / الاخبار / من جديد.. مسلحون يغتالون إمام مسجد في عدن اليمنية

من جديد.. مسلحون يغتالون إمام مسجد في عدن اليمنية

اغتال مسلحون مجهولون، الأربعاء، رجل دين في مدينة عدن اليمنية، في تجدد لحوادث الاغتيال التي طالت أئمة مساجد في هذه المدينة الساحلية.


وأفاد ناشطون يمنيون بأن مسلحين اغتالوا إمام جامع التقوى "حميد الاثوري" في حي الصولبان أثناء عودته إلى منزله.


وقال الصحفي، مأرب الورد في تغريدة عبر موقع "تويتر"، إن الشيخ الاثوري، إمام مسجد التقوى، اغتيل برصاص مسلحين في عدن.


وأضاف الورد في التغريدة ذاتها، أن "مسلسل استهداف الأئمة والخطباء والعلماء مستمرا، بعد أيام من كشف موقع أمريكي عن علاقة مرتزقة أمريكيين استقدمتهم الإمارات بالاغتيالات وتفاصيل مثيرة عن عملهم بحسب اعتراف قائدهم جولان".


وقضى أكثر 25 خطيب وإمام في عدن، في عمليات اغتيال مماثلة شهدتها المدينة خلال الأعوام الثلاثة الماضية دون الكشف عن الجهة المتورطة بهذه الوقائع.


وكان موقع "بازفييد نيوز" الأمريكي، قد كشف الأسبوع الماضي، تفاصيل صادمة عن تجنيد الإمارات مرتزقة من جنسيات مختلفة لتنفيذ عمليات اغتيال طالت ساسة وقيادات حزبية ودينية، أبرزها محاولة فاشلة استهدفت مكتب الزعيم المحلي لحزب الإصلاح مرتين في عام 2015.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

تحليل: مقتل خاشقجي يعقد عرض إنقاذ سعودي لشركة سلاح أفريقية

تواجه شركة دينيل لصناعة السلاح في جنوب أفريقيا والتي تتكبد خسائر كبيرة، مشكلة وهي تكافح من أجل البقاء، فالمنقذ المحتمل للشركة، وهو السعودية، يتعرض لانتقادات شديدة في أعقاب مقتل الصحفي جمال خاشقجي. غير أنه بعد سنوات من سوء الإدارة فضلا عن فضيحة استغلال نفوذ واسعة النطاق، باتت الشركة المملوكة للدولة بحاجة إلى نوع من المساعدة يمكن للسعودية أن تقدمها في ظل ما تتمتع به من سيولة كبيرة. وحللت "رويترز" بيانات صادرات السلاح الجنوب أفريقية على مدى خمس سنوات، وتحدثت مع موظفين سابقين وحاليين في دينيل كما حصلت على عروض توضيحية داخلية في دينيل بشأن خطط لإنقاذ الشركة...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *