الرئيسية / الاخبار / الحوثيون يسعون لاستكمال “حوثنة” الوظائف الحكومية

الحوثيون يسعون لاستكمال “حوثنة” الوظائف الحكومية

كشف وزير الإعلام، معمر الإرياني، أن "الميليشيات الحوثية تعد كشوفات بأسماء عشرات الآﻻف من الموظفين تمهيداً لفصلهم من وظائفهم". وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي على تويتر، أن "قرارات الفصل تلك التي تستهدف عشرات الآلاف من الموظفين من أجل استبدالهم بعناصر الميليشيات الحوثية رغم نهب المرتبات لثلاثة أعوام متواصلة، تأتي في إطار مساعي الميليشيات لـ حوثنة الدولة من خلال إحلال عناصرها وتصفية معارضيها داخل الجهاز الإداري للدولة". وكان الحوثيون أبدوا نيتهم فصل الموظفين الحكوميين في مناطق سيطرتهم بذريعة تأييدهم للشرعية.

عن admin

شاهد أيضاً

إيكونوميست: الشعب السوداني أطاح باثنين وعينه على الثالث

  وينوه التقرير إلى أن المحادثات استؤنفت في 24 نيسان، أبريل، حيث أعلن متحدث باسم المجلس العسكري عن اتفاق الطرفين على معظم المطالب، وقام المجلس في بادرة حسن نية بعزل ثلاثة جنرالات مرتبطين بالبشير، وتم تشكيل لجنة مشتركة لإدارة التفاوض، مع أن معظم الأمور لا تزال غامضة، من بينها علاقة الحكومة الانتقالية بالجنرالات.  وتلاحظ المجلة وجود فراغ سياسي في الجانب المدني، فقد كافح تجمع المهنيين السودانيين للاتفاق على زعيم واحد، ومن يجب أن يكون جزءا في الحكومة الجديدة، وتحاول في الوقت ذاته جماعات المعارضة، التي تعمل تحت مظلة "ائتلاف الحرية والتغيير"، التنافس للحصول على موقع.  ويورد التقرير نقلا عن عثمان ميرغني، وهو محرر صحيفة سودانية، قوله: "حتى تكون هناك خطة واضحة فإن الجيش سيسيطر على الحكم"، فيما قال دبلوماسي غربي إن رئيس المجلس الجنرال عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو، المعروف بحميدتي، مترددان في التخلي عن السلطة. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *