الرئيسية / الاخبار / تركيا تحرر صحفيا يابانيا بعد احتجازه 3 سنوات بسوريا

تركيا تحرر صحفيا يابانيا بعد احتجازه 3 سنوات بسوريا

أعرب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عن شكره للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عقب وصول جومبي ياسودا المختطف في سوريا منذ ثلاثة أعوام إلى الأراضي التركية سالماً.

وذكرت مصادر في الرئاسة التركية، الأربعاء، أن آبي شكر أردوغان في اتصال هاتفي عقب الإفراج عن الصحفي الياباني في سوريا ودخوله سالماً الأراضي التركية يوم أمس، بعد أن كان رهينة بيد "إرهابيين" في سوريا منذ حزيران/ يونيو 2015.

وأشارت المصادر أن أردوغان وآبي رحبا بتعاون المؤسسات والوحدات المعنية في هذا الخصوص، معربين عن عزمهما تطوير العلاقات التركية اليابانية في كافة المجالات.

وفي وقت سابق اليوم قال والي هطاي التركية، أردال أطا، إنه تم التأكد من هوية الشخص الذي جُلب إلى تركيا من سوريا أمس، وهو الصحفي الياباني المختطف جومبي ياسودا.

وأمس الثلاثاء، أعلنت ولاية هطاي التركية أنه تم جلب مواطن ياباني من سوريا عبر التنسيق بين الفرق الأمنية وجهاز الاستخبارات، وأنه لا توجد بحوزته بطاقة شخصية، حيث يُعتقد أنه الصحفي الياياني "جومبي ياسودا" المختطف في سوريا منذ 3 سنوات.

 

عن editor

شاهد أيضاً

إيكونوميست: الشعب السوداني أطاح باثنين وعينه على الثالث

  وينوه التقرير إلى أن المحادثات استؤنفت في 24 نيسان، أبريل، حيث أعلن متحدث باسم المجلس العسكري عن اتفاق الطرفين على معظم المطالب، وقام المجلس في بادرة حسن نية بعزل ثلاثة جنرالات مرتبطين بالبشير، وتم تشكيل لجنة مشتركة لإدارة التفاوض، مع أن معظم الأمور لا تزال غامضة، من بينها علاقة الحكومة الانتقالية بالجنرالات.  وتلاحظ المجلة وجود فراغ سياسي في الجانب المدني، فقد كافح تجمع المهنيين السودانيين للاتفاق على زعيم واحد، ومن يجب أن يكون جزءا في الحكومة الجديدة، وتحاول في الوقت ذاته جماعات المعارضة، التي تعمل تحت مظلة "ائتلاف الحرية والتغيير"، التنافس للحصول على موقع.  ويورد التقرير نقلا عن عثمان ميرغني، وهو محرر صحيفة سودانية، قوله: "حتى تكون هناك خطة واضحة فإن الجيش سيسيطر على الحكم"، فيما قال دبلوماسي غربي إن رئيس المجلس الجنرال عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو، المعروف بحميدتي، مترددان في التخلي عن السلطة. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *