الرئيسية / الاخبار / الأسواني يهاجم اعلاميي مصر على خلفية مقتل خاشقجي

الأسواني يهاجم اعلاميي مصر على خلفية مقتل خاشقجي

هاجم الأديب المصري علاء الأسواني الإعلاميين في بلاده الذي دافعوا عن السعودية بعد الإعلان عن اختفاء الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

 

وقال إن "الحكاية التى قدمتها السعودية عن مقتل جمال خاشقجي ، ساذجة جدا لكنها تحمل اعترافا صريحا بمقتل خاشقجي داخل قنصلية بلده".

 

وتابع: "ما موقف المذيعين الامنجية في الإعلام المصري الذين - بتعليمات المخابرات - كانوا ينفون مسؤولية السعودية عن مقتله؟ هل لديهم من الشرف ما يدفعهم للاعتذار ؟ لا اعتقد".

 

وتباينت ردود الأفعال حول تعليق الأسواني، الذي وصفه البعض بالمنافق، خصوصا في تعليقه على حوادث قتل شبيهة مثل ما حصل في مجزرة رابعة بمصر.

 

 

 

 

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

إذا كان للفلسطينيين 22 دولة فإن لليهود الإسرائيليين 200

فكرة أن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة بإمكانهم أن يذهبوا ليعشوا فيها عبارة من مزيج من الغل والجهل: إنما الفلسطينيون هم أولاد الضرة بالنسبة للعالم العربي، لا توجد دولة عربية واحدة تريدهم ولا توجد دولة عربية واحدة لم تغدر بهم. ها نحن نسمع نفس الأسطوانة المشروخة تارة أخرى: "إن لدى الفلسطينيين اثنتين وعشرين دولة، بينما نحن مساكين، لا يوجد لدينا سوى دولة واحدة." لم يكن بنجامين نتنياهو أول من استخدم هذه الحجة المعوجة، بل ما فتئت تشكل حجر الزاوية في الدعاية الصهيونية التي رضعناها مع حليب أمهاتنا. في مقابلة له مع تلفزيون تكتل الليكود، قال نتنياهو: "إن لدى المواطنين العرب اثنتين وعشرين دولة، وليسوا بحاجة إلى واحدة أخرى." إذا كان لدى مواطني إسرائيل العرب اثنتان وعشرون بلداً، فإن مواطني الدولة من اليهود لديهم ما يقرب من مائتين...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *